سقوط طائرة حوثية مفخخة على المدنيين بـ«عمران»

سقوط طائرة حوثية مفخخة على المدنيين بـ«عمران»

أربكت الانتصارات المتتالية للجيش الوطني اليمني ميليشيا الحوثي، التي تعاني تصداعات داخلية كبيرة في وقت أوجع هجوم ارتدادي نفذه الجيش اليمني الميليشيا بمقتل ما لا يقل عن عشرة من قادتها الميدانيين في جبهة نهم شرقي العاصمة صنعاء.

أربكت الانتصارات المتتالية للجيش الوطني اليمني ميليشيا الحوثي، التي تعاني تصداعات داخلية كبيرة في وقت أوجع هجوم ارتدادي نفذه الجيش اليمني الميليشيا بمقتل ما لا يقل عن عشرة من قادتها الميدانيين في جبهة نهم شرقي العاصمة صنعاء.

وكشف الناطق باسم تحالف دعم الشرعية العقيد تركي المالكي، أن الميليشيا المدعومة من إيران أطلقت، أمس طائرة من دون طيار (مفخخة) في امتداد لعملياتها الإرهابية، وسقطت بعد إقلاعها بمسافة (35) كلم في محافظة عمران على الأعيان المدنية والمدنيين الأبرياء.

وأوضح العقيد المالكي استمرار الميليشيا الحوثية الإرهابية في تبنيها العمليات الإرهابية عبر وسائلها وأدواتها الإعلامية؛ ما يضعها وقادتها الإرهابيين والمخططين لتنفيذ مثل هذه العمليات الإرهابية في طائلة المسؤولية والمحاسبة القانونية بموجب القانون الدولي الإنساني.

انتصارات

وأضاف المالكي، «إن انتصارات الجيش الوطني مدعوماً من التحالف على أرض الواقع أربكت قيادات الميليشيا وتستخدم إعلامها المضلل وأذرعه الخفية لتسويق الأوهام».

ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس) عن العقيد المالكي قوله «إن الانتصارات الحقيقية والفعلية حققها الجيش الوطني وبدعم من قوات التحالف لتحرير الأراضي اليمنية واستعادة الدولة من الميليشيا الانقلابية التي تضاعفت خسائرها البشرية والمادية.

ولم يعد أمامها إلا الكذب والترويج للأوهام سعياً لرفع الروح المعنوية لعناصرها الإرهابية، بعد أن ترك أغلبهم مواقعهم أمام الضربات الموجعة والهزائم المتتالية، إضافة إلى دعايتها لتضليل القبائل اليمنية للزج بأبنائهم في معارك نتيجتها الموت والخسران».

هجمات

في الأثناء أعلنت قوات الجيش اليمني، مقتل عدد من قيادات ميليشيا الحوثي الميدانية في مواجهات اندلعت، الاثنين، بجبهة نهم (شرقي صنعاء). وذكر «المركز الإعلامي لمقاومة صنعاء» أن قوات الجيش الوطني نفذت عدة هجمات ارتدادية سقط على إثرها عشرات القتلى والجرحى في صفوف الحوثيين بينهم 10 من القيادات الميدانية.

وأشارت المصادر إلى أن من بين القتلى الذين سقطوا في صفوف الحوثيين 18 مسلحاً من مديرية أرحب. فيما ذكرت مصادر أن عدد القتلى بلغ أكثر من ٣٦ قتيلاً وأكثر من ٦٩ جريحاً في ذات الجبهة في معارك اليومين الماضيين.

alt

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً