10 سنوات لموظف اعتدى على زائرة بالإكراه

10 سنوات لموظف اعتدى على زائرة بالإكراه

قضت محكمة الجنايات في دبي بالسجن 10 سنوات بحق موظف خليجي (23 عاماً)، أدين باغتصاب زائرة، بعد أن استدرجها إلى شقة أحد أصدقائه، وكانت برفقة زميلها، لكنه ترك زميلها في موقف سيارات البناية دون أن يخبره برقم شقته، وذلك بحجة مساعدتها في تقنين وضع إقامتها بالدولة.

أوهمها بقدرته على تقنين إقامتها في الدولة واستدرجها إلى شقة صديقه

url


قضت محكمة الجنايات في دبي بالسجن 10 سنوات بحق موظف خليجي (23 عاماً)، أدين باغتصاب زائرة، بعد أن استدرجها إلى شقة أحد أصدقائه، وكانت برفقة زميلها، لكنه ترك زميلها في موقف سيارات البناية دون أن يخبره برقم شقته، وذلك بحجة مساعدتها في تقنين وضع إقامتها بالدولة.

وقالت المجني عليها، عربية (29 سنة)، إنها كانت برفقة زميلها بأحد الأندية الليلية، وطلب منها المتهم الحضور إلى شقة صديقه في منطقة الورقاء، لمناقشة إمكانية تقنين إقامتها، وبوصولها إلى البناية نزل لاستقبالها، ثم طلب من زميلها اللحاق بهما، وتركه دون أن يخبره برقم الشقة.

وبمجرد دخولها أخذ منها هاتفها وأغلقه، وانهال عليها لكماً وصفعاً، حتى أدخلها الغرفة، واعتدى عليها، وظلت تبكي وتتوسل إليه حتى يتركها تغادر، لكنه رفض، وتركها مع صديقه الذي تودد إليها، إلا أنها رفضت، حتى عاد المتهم مجدداً واصطحبها في سيارته، وبينما هما يسيران على طريق، استغلت فرصة الزحام، وفتحت باب السيارة وهربت منه، ثم توجهت إلى مركز شرطة الراشدية، وحررت بلاغاً ضده.

من جهته، قال شاهد من شرطة دبي إن فريق عمل قام بالبحث والتحري، حتى حدد موقع المتهم وقبض عليه، في الشقة ذاتها، وعثر بحوزته على مواد مخدرة.

وبمواجهته بالواقعة، قال إنه عاشرها برضاها، وبعد انتهائهما اصطحبها بمركبته، لكن فوجئ بها تفتح الباب وتلوذ بالفرار، ولا يعلم سبب قيامها بذلك، منكراً اعتداءه عليها بالإكراه. وكشف تقرير الطب الشرعي تعرض المجني عليها لإصابات مختلفة، وانتهت محكمة الجنايات إلى إدانة المتهم، وقضت بسجنه 10 سنوات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً