وفاة شاب مواطن غرقاً في الفجيرة

وفاة شاب مواطن غرقاً في الفجيرة

اللواء محمد أحمد الكعبي: «فرق الإنقاذ انتشلت الغريق من الماء وحاولت إنعاشه، إلا أنه فارق الحياة». توفي شاب مواطن غرقاً في بحر الفجيرة، قبالة كورنيش المظلات، مساء أمس، أثناء ممارسته السباحة برفقة أشقائه، في منطقه يؤمها كثير من هواة هذه الرياضة.

أثناء ممارسته السباحة على الكورنيش برفقة أشقائه

url

اللواء محمد أحمد الكعبي: «فرق الإنقاذ انتشلت الغريق من الماء وحاولت إنعاشه، إلا أنه فارق الحياة».

توفي شاب مواطن غرقاً في بحر الفجيرة، قبالة كورنيش المظلات، مساء أمس، أثناء ممارسته السباحة برفقة أشقائه، في منطقه يؤمها كثير من هواة هذه الرياضة.

وحاول شقيقه الأكبر إنقاذه أكثر من مرة، إلا أنه لم يتمكن من ذلك. ونُقل جثمان المتوفى إلى مستشفى الفجيرة.

وقال القائد العام لشرطة الفجيرة، اللواء محمد أحمد بن غانم الكعبي، لـ«الإمارات اليوم»، إن الحادث وقع في تمام السابعة من مساء أمس، بينما كان الشاب (17 سنة) يمارس السباحة على كورنيش الفجيرة برفقة أشقائه.

وأضاف أن فرق الإنقاذ انتقلت إلى الموقع في زمن قياسي، إثر تلقيها بلاغاً بالحادث، وتمكنت من انتشال الغريق من الماء، ثم حاولت إنعاشه، طبقاً لعمليات الإسعاف المعروفة في مثل هذه الحالات الطارئة، إلا أنه فارق الحياة في المنطقة التي شهدت واقعة الغرق.

وقال شاهد عيان لـ«الإمارات اليوم» إنه شاهد الغريق وهو يسبح مقابل كورنيش المظلات، الذي يقصده كثير من السكان والزوار بشكل يومي في مثل هذه الأوقات من السنة. وعلى الرغم من عدم وجود رياح شديدة أو أمواج عالية، إلا أنه فوجئ برؤيته وهو يغرق وسط الأمواج.

وأضاف أن شقيقاً له عُرف بمهارته في ممارسة السباحة، حاول إنقاذه ومساعدته على الخروج من الماء، إلا أنه لم يتمكن من ذلك، وتطلب الأمر تدخل فرق الإنقاذ، إلا أنه توفي في المنطقة نفسها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً