شرطة أوهايو: شقيقة منفذ هجوم دايتون كانت بين الضحايا

شرطة أوهايو: شقيقة منفذ هجوم دايتون كانت بين الضحايا

أعلنت الشرطة الأمريكية، فجر اليوم الأحد، عن سقوط 9 قتلى على الأقل، وإصابة 16 آخرين، إثر إطلاق نار في ولاية أوهايو، وذلك بعد ساعات قليلة من المذبحة التي وقعت في ولاية تكساس، السبت. ووقع إطلاق نار في دايتون في ولاية أوهايو، في حي أوريغون المكتظ بالحانات والملاهي الليلية، بحسب ما قال الضابط في الشرطة المحلية مات كاربر للصحافة.وأعلنت الشرطة في …




(أرشيف)


أعلنت الشرطة الأمريكية، فجر اليوم الأحد، عن سقوط 9 قتلى على الأقل، وإصابة 16 آخرين، إثر إطلاق نار في ولاية أوهايو، وذلك بعد ساعات قليلة من المذبحة التي وقعت في ولاية تكساس، السبت.

ووقع إطلاق نار في دايتون في ولاية أوهايو، في حي أوريغون المكتظ بالحانات والملاهي الليلية، بحسب ما قال الضابط في الشرطة المحلية مات كاربر للصحافة.
وأعلنت الشرطة في دايتون عبر تويتر: “مطلق النار قُتل. هناك تسعة قتلى أيضاً. ونُقل 16 شخصاً على الأقل إلى المستشفيات مصابين بجروح”.
وأفادت رئيسة بلدية دايتون الأحد، أن مطلق النار في هذه المدينة بولاية اوهايو شمال شرق الولايات المتحدة، “تمت السيطرة عليه بعد أقل من دقيقة” بعدما أطلق النار مخلفاً تسعة قتلى و27 جريحاً.
وقالت نان ويلي في مؤتمر صحافي: “في أقل من دقيقة، تمكن عناصر شرطة دايتون الذين كانوا أول الواصلين إلى المكان من السيطرة على مطلق النار”، لافتة الى أن 15 جريحاً خرجوا من المستشفى هذا الصباح من أصل 27.
وأضافت أن المشتبه به استخدم بندقية هجومية مزودة بملقم بقوة كبيرة وكان يحمل ذخيرة إضافية ويرتدي سترة واقية للرصاص.
ولاحقا، أعلن مات كاربر مسؤول الشرطة في دايتون أن “مطلق النار اسمه كونور بيتس، وهو رجل أبيض في الرابعة والعشرين من عمره”، لافتاً إلى أن شقيقته ميغن بيتس (22 عاماً) هي بين القتلى.
وكتب الرئيس دونالد ترامب صباح الأحد على تويتر “ليبارك الله سكان” المدينتين متجاهلاً انتقادات مباشرة وجهها العديد من المرشحين الديموقراطيين الذين يحملونه مسؤولية تصاعد العنف.

وأمر ترامب بتنكيس “علم الولايات المتحدة على البيت الأبيض وجميع المقار العامة” لأربعة ايام.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً