حفتر يضع اللمسات الأخيرة لاقتحام طرابلس

حفتر يضع اللمسات الأخيرة لاقتحام طرابلس

أجرى القائد العام للجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، اليوم سلسلة لقاءات بالضباط الميدانيين من قادة معارك تحرير طرابلس، لوضع اللمسات الأخيرة على عملية الاقتحام الشامل لمعاقل الميليشيات الإرهابية وتعزيز محاور القتال.

أجرى القائد العام للجيش الوطني الليبي، المشير خليفة حفتر، اليوم سلسلة لقاءات بالضباط الميدانيين من قادة معارك تحرير طرابلس، لوضع اللمسات الأخيرة على عملية الاقتحام الشامل لمعاقل الميليشيات الإرهابية وتعزيز محاور القتال.

وعلمت «البيان» من مصادر قريبة من المشاركين في الاجتماع، أن عملية تحرير طرابلس ستتم قبل حلول عيد الأضحى المبارك بعد ضمان كل أسباب النجاح في تأمين العاصمة، وبخاصة تأمين المدنيين.

ووفق مصادر مطلعة، فإن حفتر التقى باللواء محمد بن نايل، آمر مجموعات الردع بالقيادة العامة، وآمر منطقة براك العسكرية، وعدد آخر من القادة الميدانيين، استعداداً للبدء في اقتحام العاصمة بعد التقدم الذي سجلته القوات المسلحة في مختلف محاور القتال.

وقالت مصادر ميدانية لـ«البيان»: «إن سلاح الجو الليبي التابع للقيادة العامة نفذ اليوم غارة جوية مكنته من تدمير منصات الصواريخ التي تطلقها الميليشيات عشوائياً على السكان المحليين داخل طرابلس، وكانت وراء تعطيل الملاحة الجوية بمطار معيتيقة».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً