ثلاث ساعات من الرعب مع “آي تي”

ثلاث ساعات من الرعب مع “آي تي”

بعد عامين من طرح الجزء الأول من فيلم الرعب والإثارة “ّIT”، والذي حقق إيرادات تجاوزت 700 مليون دولار أمريكي، يستعد مخرجه الأرجنتيني أندرس موشيتي لطرح الجزء الثاني شهر سبتمبر (أيلول) المقبل، واعداً المشاهدين بتقديم ما يقرب من 3 ساعات من الرعب المتواصل. أعلن المخرج أندرس موشيتي عودة الشخصية المرعبة الشهيرة للمهرج، “بيني وايز” مجدداً إلى شاشات السينما،…




فيلم الرعب الأمريكي


بعد عامين من طرح الجزء الأول من فيلم الرعب والإثارة “ّIT”، والذي حقق إيرادات تجاوزت 700 مليون دولار أمريكي، يستعد مخرجه الأرجنتيني أندرس موشيتي لطرح الجزء الثاني شهر سبتمبر (أيلول) المقبل، واعداً المشاهدين بتقديم ما يقرب من 3 ساعات من الرعب المتواصل.

أعلن المخرج أندرس موشيتي عودة الشخصية المرعبة الشهيرة للمهرج، “بيني وايز” مجدداً إلى شاشات السينما، مع طرح الجزء الثاني من فيلم “ّIT”، المقرر أن تمتد أحداثه المليئة بالرعب والإثارة، لما يقارب ساعتين و45 دقيقة، مؤكداً أن الجزء المقبل سينال إعجاب الجمهور، قائلاً: “لم يعلق أحد ممن شاهدوا الفيلم سلباً”.

كما أشار المخرج موشيتي إلى عدم تخوفه من تجاوز مدة الفيلم ساعتين، مقارنة بمدة جزئه الأول التي لم تتجاوز 135 دقيقة من جهة، وغالبية أفلام الرعب التي عادة لا تتعدى مدة عرضها ساعة ونصف من جهة أخرى، قائلاً: “لا يشكل الأمر مصدر قلق، وأهم مثال على ذلك فيلم “أفينغجرز: أندجيم”، الذي تجاوزت مدته 3 ساعات، وأصبح من أعلى الأفلام تحقيقاً للإيرادات في تاريخ السينما العالمية”.

تدور أحداث الفيلم التي تستند لرواية للكاتب الأمريكي ستيفن كينج، حول لقاء “نادي الخاسرين” مع المهرج “بيني وايز”بعد سبعة وعشرين عاماً، حيث يقرر أعضاء النادي جمع أفراده، والعودة إلى مسقط رأسهم لمواجهة “الشيء” من جديد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً