“صحة” تطعم 36 ألف حاج مجاناً

“صحة” تطعم 36 ألف حاج مجاناً

قدمت شركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة”، التطعيمات المجانية لنحو 36.006 حجاج ومعتمرين منذ بداية العام الجاري، وذلك تماشياً مع برنامج التطعيمات الذي وضعته دائرة الصحة في أبوظبي، وانطلاقاً من مسؤولية “صحة” في توفير رعاية صحية متميزة للمجتمع، وبما يتسق مع أهداف حكومة أبوظبي.

قدمت شركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة”، التطعيمات المجانية لنحو 36.006 حجاج ومعتمرين منذ بداية العام الجاري، وذلك تماشياً مع برنامج التطعيمات الذي وضعته دائرة الصحة في أبوظبي، وانطلاقاً من مسؤولية “صحة” في توفير رعاية صحية متميزة للمجتمع، وبما يتسق مع أهداف حكومة أبوظبي.

وخصصت الخدمات العلاجية الخارجية، التابعة لشركة “صحة” 30 مركزاً صحياً في مدينة أبوظبي والعين لتقديم التطعيمات اللازمة للمواطنين والمقيمين الراغبين في أداء العمرة وفريضة الحج للعام الجاري 2019، حيث قدمت التطعيمات اللازمة لـ 35921 حاجاً ومعتمراً، كما قدمت مستشفيات الظفرة التطعيمات لنحو 85 شخصاً ممن يرغبون في أداء فريضة الحج للعام الجاري.

وأكدت الدكتورة نورة الغيثي، المديرة التنفيذية للعمليات، في الخدمات العلاجية الخارجية حرص شركة “صحة” على تقديم خدمات وقائية وعلاجية عالية الجودة للمتعاملين معها، إذ تفخر “صحة” بأنها مؤسسة تركز على الصحة المجتمعية، ومن هذا المنطلق جاء تعاونها مع دائرة الصحة في أبوظبي لتقديم اللقاحات المطلوبة للحجاج والمعتمرين، ومنها لقاح المكورات السحائية الرباعي للوقاية من التهاب السحايا، ولقاح الإنفلونزا الموسمية، ولقاح المكورات الرئوية /النيوموكوكال/ للوقاية من أمراض الالتهاب الرئوي للذين تبلغ أعمارهم 65 عاماً فما فوق، خاصة الذين يعانون الأمراض المزمنة، مثل السكري، والقلب والربو وأمراض الكبد، وضعف الجهاز المناعي.

وأوصت الحجاج بضرورة أخذ التطعيمات اللازمة قبل المغادرة بأسبوعين على الأقل لضمان فعالية اللقاح، ونصحت الذين يعانون من أي أمراض مزمنة مراجعة طبيبهم قبل السفر لأخذ المشورة وللتأكد من استقرار حالتهم ولأخذ الأدوية الكافية معهم.

كما أوصت الحجاج أثناء أداء المناسك ولتفادي الإصابة بالأمراض المعدية، بالحرص على غسل اليدين أو تعقيمهما جيداً وخاصة قبل وبعد تناول الطعام وبعد استخدام الحمام وبعد السعال والعطس، وأما الذين يعانون من الربو فيجب عليهم الإبتعاد عن الأتربة والغبار ومهيجات الربو من خلال تغطية الأنف والفم بقناع طبي، وكذلك ضرورة شرب كميات كافية من الماء لتفادي ضربة الشمس، واستخدام المظلات لتجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس، هذا بالإضافة لضرورة وضع الأدوية الدائمة إذا كان الحاج يعاني من الأمراض في حقيبة اليد المصاحبة له، بالإضافة لبعض أدوات الاسعافات الأولية كالشاش ولاصق الجروح ومطهر الجروح ومعقم لليدين والمناديل الورقية وقناع طبي للاستعمال الواحد وكريم واقي الشمس.

من جانبه أكد الدكتور نظمي حسين الصوالحي، استشاري طبيب أسرة في مستشفيات الظفرة التابعة لشركة “صحة” على أهمية أخذ التطعيمات الخاصة بالحج والعمرة وذلك لضمان سلامة الحجاج وأسرهم، ووقايتهم من الأمراض المعدية المحتملة، وكذلك وقاية مجتمع دولة الإمارات من الأمراض السارية، والحد من انتشارها في المجتمع.

وقال إن تجمع أعداد كبيرة خلال موسم الحج من مختلف انحاء العالم، وفي مكان واحد، ووقت واحد، قد يؤدي لانتشار الجراثيم المُسببة للعدوى، أو الإصابة بالأمراض المعدية عن طريق الهواء أو الرذاذ المرافق للعطاس أو السعال نتيجة الازدحام الشديد، لذلك فإن أخذ اللقاحات اللازمة يسهم في الحد من الإصابة بالأمراض بمشيئة الله.

وشدد من جانبه على ضرورة تقيد الحجاج بالإرشادات الصحية السليمة خلال موسم الحج ومن ضمنها المحافظة على النظافة الشخصية وغسل اليدين جيداً بالماء والصابون، أو استخدام مطهر اليدين بشكل دوري، واستخدام المناديل عند السعال أو العطس، واستخدام الكمامات في مواقع التجمعات والازدحام.

يذكر أن تطعيمات الحج والعمرة تتوافر في 30 مركزاً صحياً في أبوظبي وهي البطين، والزعفرانة للتشخيص والفحص الشامل، والمشرف التخصصي للأطفال، والروضة، وفي المنطقة الوسطى: المقطع، ومدينة محمد بن زايد، وبني ياس، والنهضة، ومدينة خليفة، والفلاح، والباهية، والسمحة، أما في منطقة العين، ففي عود التوبة للتشخيص والفحص الشامل، والطوية للأطفال، والجاهلي، والمويجعي، وزاخر، ونعمة، ومزيد، والهيلي، والمقام، واليحر، ورماح، وسويحان، والختم، والخزنة، والفقع، والشويب، والهير، والقوع، بالإضافة لست مستشفيات في الظفرة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً