فندق في أبوظبي يشهد واقعة سرقة بالخطأ والمقتنيات ترسل بالبريد من بريطانيا

فندق في أبوظبي يشهد واقعة سرقة بالخطأ والمقتنيات ترسل بالبريد من بريطانيا

برأت محكمة أبوظبي الابتدائية المتهم “ر.أ” من الجنسية البريطانية من تهمة سرقة كمبيوتر محمول وحقيبة تحتوي على أغراض مهمة من المجني عليه “ج. ت” بعد أن تبين للمحكمة أن صديق المتهم “أ.أ” هو من قام بالسرقة مستغلاً الشبه الكبير بينهما. وتعود تفاصيل القضية إلى قيام المجني عليه بإبلاغ الشرطة عند اكتشافه اختفاء بعض المتعلقات الخاصة به بعد…




صورة تعبيرية (أرشيف)


برأت محكمة أبوظبي الابتدائية المتهم “ر.أ” من الجنسية البريطانية من تهمة سرقة كمبيوتر محمول وحقيبة تحتوي على أغراض مهمة من المجني عليه “ج. ت” بعد أن تبين للمحكمة أن صديق المتهم “أ.أ” هو من قام بالسرقة مستغلاً الشبه الكبير بينهما.

وتعود تفاصيل القضية إلى قيام المجني عليه بإبلاغ الشرطة عند اكتشافه اختفاء بعض المتعلقات الخاصة به بعد قيام أحد الأشخاص بدخول غرفته في أحد فنادق أبوظبي، فأحالت النيابة العامة المتهم “ر.أ” إلى المحكمة، وبعد تداول الدعوى أدانته وحكمت عليه غيابياً بالحبس سنة مع إبعاده خارج الدولة وإلزامه بالرسوم الجزائية.

الوقائع
وكان المتهم “ر.أ” نزيل بالفندق الذي حدثت فيه الواقعة موضوع البلاغ هو وخمسة من أصدقائه، وفي تاريخ الواقعة وقبل سفرهم إلى دولتهم الأم بعد انتهاء فترة إجازاتهم، قام أحد أصدقاء المتهم “أ.أ” وهو تحت تأثير المشروبات الكحولية بالخطأ بأخذ المتعلقات الخاصة بالمجني عليه، وفي صباح اليوم التالي غادروا الدولة، وبعد وصولهم إلى بلدهم اكتشفوا وجود المتعلقات الخاصة بالمجني عليه وعلى الفور قام المتهم “ر.أ” بالتواصل مع الفندق ومع مسؤول الأمن هناك لتوضيح الأمر، وأبلغه بأنه سوف يقوم بإرسال المتعلقات عبر البريد، وبالفعل قام بإرسالها إلى الفندق مع الاعتذار للمجني عليه عن هذا الخطأ غير المقصود، وتم استلامها من قبل مسؤول الأمن بالفندق.

الدفاع
وبدورها، أكدت المحامية مي عبدالرحمن الفلاسي دفاع المتهم، أن موكلها يشبه السارق تماماً، وبأنه لم يكن يعلم بتلك الواقعة التي حدثت من قبل شبيهه وهو صديقه، بالإضافة لانعدام الركن المعنوي والنية الإجرامية لديهم، وقيامهم بإرسال الحقيبة كاملة بعد استيعابهم وعلمهم بالواقعة.

وطلبت نصيب من المتهم وصديقه أن يقفوا جنباً الى جنب أمام القاضي، وقالت: “سيدي القاضي أنا لا أستطيع أن أفرق بينهم فهل هناك من يستطيع؟” وطالبت بالبراءة وإلغاء الحكم السابق،وبناءاً عليه حكمت المحكمة ببراءة المتهم وإلغاء حكم الإبعاد.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً