عمار النعيمي يتسلم تقرير الاستدامة لبلدية عجمان

عمار النعيمي يتسلم تقرير الاستدامة لبلدية عجمان

تسلم سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، رئيس المجلس التنفيذي، نسخه من تقرير الاستدامة الأول، الخاص بدائرة البلدية والتخطيط في عجمان، والذي تم إعداده وفقاً للمعايير العالمية لإعداد التقارير «GRI»، ويتضمن أربعة فصول؛ هي: الاستدامة والدائرة، وإدارة تأثيرنا على البيئة، وصحة المجتمع ورفاهية العيش، والبنية التحتية والتأثير على المجتمع.واستمع سموه بحضور عبد الرحمن محمد …

emaratyah

تسلم سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، رئيس المجلس التنفيذي، نسخه من تقرير الاستدامة الأول، الخاص بدائرة البلدية والتخطيط في عجمان، والذي تم إعداده وفقاً للمعايير العالمية لإعداد التقارير «GRI»، ويتضمن أربعة فصول؛ هي: الاستدامة والدائرة، وإدارة تأثيرنا على البيئة، وصحة المجتمع ورفاهية العيش، والبنية التحتية والتأثير على المجتمع.
واستمع سموه بحضور عبد الرحمن محمد النعيمي مدير عام الدائرة، والمهندسة نورة راشد شطاف المدير التنفيذي لقطاع سعادة المتعاملين، وفاطمة محمد الملا مدير إدارة الاستراتيجية والتميز المؤسسي، ورحاب علي إخلاصي مدير المبادرة إلى شرح تفصيلي لمحتويات التقرير، وأهميته لمستقبل إمارة عجمان، والذي يوضح إنجازات الدائرة وأدائها في دعم أهداف التنمية المستدامة، ومساهمتها في تحقيق الاستدامة البيئية والاقتصادية والاجتماعية.
وقال مدير عام البلدية، إنه تم بناء محتويات التقرير؛ وفقاً لاحتياجات المعنيين الداخليين والخارجيين، لتتم ترجمة الاحتياجات في فصول رئيسية؛ تعزز ممارسات الدائرة الرائدة في مجال الحوكمة المؤسسية والشفافية والإفصاح، ويمكن لجميع فئات المجتمع الاطلاع على التقرير؛ من خلال القنوات الرسمية لدائرة البلدية والتخطيط.
من جانبها، أوضحت المهندسة نورة راشد شطاف، خلال العرض، أهمية هذا التقرير والذي جاء بناء على معايير المبادرة العالمية؛ لإعداد التقارير (GRI)؛ حيث تم إعداد تقرير الاستدامة الأول للدائرة، ويتضمن إنجازات الدائرة إضافة إلى أدائها لعامي 2017-2018 ضمن مجالات الاستدامة الثلاث «البيئية والاقتصادية والاجتماعية».
ولفتت إلى أنه تم تحديد مواضيع التقرير؛ بناء على احتياجات الدائرة والمجتمع؛ وأبرزها: الهيكل التنظيمي ونظام الحوكمة وأهداف التنمية المستدامة إلى جانب مركز أبحاث الاستدامة الخاص بالدائرة والتغيير المناخي والتلوث وإدارة النفايات إضافة إلى التنوع البيولوجي وإدارة المياه والصحة والسلامة المهنية والمجتمع والموظفين وسلامة الغذاء والاستثمار في البنية التحتية والطرق المستدامة. (وام)

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً