دراسة: براءة القهوة من مرض السرطان

دراسة: براءة القهوة من مرض السرطان

كثيرا ما سمعنا عن بعض الدراسات التي ربطت بين مرض السرطان وشرب القهوة كمسبب له، والتي نصحت تلك لدراسات في الغالب بالتوقف عن شرب القهوة و استبدالها بمشروب صحي، إلا أن شعبية القهوة كمشروب عالمي جعلت دراسات أخرى تسعى جاهدة لنفي ما ينسب لها، كالدراسة التالية: القهوة ومرض السرطان: توصل باحثون أستراليون من جامعة كوينزلاند…

كثيرا ما سمعنا عن بعض الدراسات التي ربطت بين مرض السرطان وشرب القهوة كمسبب له، والتي نصحت تلك لدراسات في الغالب بالتوقف عن شرب القهوة و استبدالها بمشروب صحي، إلا أن شعبية القهوة كمشروب عالمي جعلت دراسات أخرى تسعى جاهدة لنفي ما ينسب لها، كالدراسة التالية:

القهوة ومرض السرطان:

توصل باحثون أستراليون من جامعة كوينزلاند بأن شرب القهوة لا يزيد من خطر الإصابة بالسرطان، كما كان شائعاً في دراسات سابقة، ولا علاقة بين تقليل عدد الفناجين اليومية وتطور أي نوع من السرطانات.

وجاء هذا الاكتشاف في الوقت الذي يشهد الوسط العلمي حالة من الجدل حول ما إذا كان شرب القهوة يسبب مرض السرطان أو يمنع الإصابة به.

تفاصيل الدراسة:

وتعقب الباحثون أكثر من 46 ألف مريض سرطان، إلا أنهم لا يزالون في حيرة من أمرهم بشأن الأسباب التي يحتمل وقوفها وراء الإصابة بهذا المرض، وسط توقعات بأن يصاب مليونا شخص بالمرض بحلول 2020.

الصحة السعودية تؤكد الدراسة:

أكدت الهيئة العامة للغذاء والدواء، اليوم، أنه لا صحة لما يتم تداوله بأن شرب القهوة سبب للإصابة بالسرطان؛ لاحتوائها على مادة الأكريلاميد الناتجة عن عملية تحميص حبوب البنّ.

وقالت الهيئة: من خلال الدراسات العلمية يتضح أن دراسات كثيرة تشير إلى أن استهلاك القهوة يمكن أن يكون له أثر إيجابي على صحة المستهلك؛ لاحتوائها مركبات لها خصائص مضادة للأكسدة، وقد تساعد في انخفاض خطر الإصابة بمعظم أنواع السرطان.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً