“مساندة” تنجز 85% من مشروع مبنى المحكمة الاتحادية العليا

“مساندة” تنجز 85% من مشروع مبنى المحكمة الاتحادية العليا

أعلنت شركة أبوظبي للخدمات العامة “مساندة” عن تقدم سير العمل في مشروع تشييد مبنى المحكمة الاتحادية العليا الذي تنفذه على مساحة بناء إجمالية قدرها 25 ألف متر مربع، بتكلفة تبلغ نحو 159.5 مليون درهم، مؤكدة أن آلية العمل في المشروع تسير وفق الخطة الموضوعة للتنفيذ، وحسب المدة الزمنية المقررة للإنجاز، حيث بلغت نسبة إنجاز المشروع 85%. ووفقاً لبيان…




alt


أعلنت شركة أبوظبي للخدمات العامة “مساندة” عن تقدم سير العمل في مشروع تشييد مبنى المحكمة الاتحادية العليا الذي تنفذه على مساحة بناء إجمالية قدرها 25 ألف متر مربع، بتكلفة تبلغ نحو 159.5 مليون درهم، مؤكدة أن آلية العمل في المشروع تسير وفق الخطة الموضوعة للتنفيذ، وحسب المدة الزمنية المقررة للإنجاز، حيث بلغت نسبة إنجاز المشروع 85%.

ووفقاً لبيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، يأتي تنفيذ المشروع في إطار الحرص على تجسيد رؤية القيادة الرشيدة للدولة نحو تعزيز فاعلية وكفاءة إجراءات التقاضي، وتوفير المناخ المريح للمتقاضين، ودعم المؤسسات القضائية والقضاة، وتطوير المنظومة القضائية بما يواكب ما تشهده الدولة من تطور في كافة مناحي الحياة، فضلاً عن تقديم خدمات قضائية متميزة ترقى لأفضل الممارسات العالمية.

ويقع المبنى بمنطقة حيوية ومميزة بالقرب من العديد من المباني الحكومية مثل مبنى الأمانة العامة للمجلس التنفيذي، ومبنى مكتب النائب العام، ومنطقة المعارض بجزيرة أبوظبي.

مبنى المحكمة
ويتكون مبنى المحكمة الاتحادية العليا من طابقي قبو وأرضي، وثلاثة طوابق علوية، تضم 5 قاعات تقاضٍ كبرى، ومكتب لكبير القضاة، وغرفة اجتماعات للأعضاء، ومكتبة، ومكاتب إدارية، وصالة معاملات للمراجعين، وقاعة مؤتمرات، كما يوجد غرف حجز، ومجلس، ومكاتب متعددة الأغراض، بالإضافة إلى مسرح، وغرف للصلاة وأخرى للمحامين، ومواقف لعدد 136 سيارة.

ويشتمل المشروع البالغ مساحته 25 ألف متر مربع على كافة التجهيزات التقنية والأمنية والميكانيكية ووسائل التكنولوجيا الحديثة التي تسهل الأعمال وتحافظ على الأمن والسرية، كما أن المبنى مجهز بمهبط طائرات على السطح.

ويقدم المشروع حال جهوزيته وانتهاء أعمال الإنشاء مجموعة كبيرة من الخدمات للمراجعين من بينها خدمة العملاء، ومركز الخدمات المجانية للمراجعين، والقيد الإلكتروني الذي يتولى عملية تسجيل القضايا وقيدها، والترجمة إلى العديد من اللغات، بالإضافة إلى مكتب المعلنين الذي يتولى إعلام الأطراف بمواعيد الجلسات، وقسم القلم الذي يتسلم القضية ويتواصل مع القضاة وصولاً إلى مرحلة النطق بالحكم.

بيئة العمل
وأكدت مساندة التزامها التام بمراعاة طبيعة وبيئة العمل الوظيفية في تنفيذ المشروع، خصوصاً اختيار التصاميم الداخلية، وتناسب وانسجام الألوان، وتوزيع فراغات المكاتب، وقاعات الاجتماعات، وذلك وفق نسق عصري متطور يتناسب مع طبيعة العمل، إلى جانب عمل تصميمات خارجية تعكس الهوية المعمارية للمباني الحكومية في أبوظبي، فضلاً عن الالتزام بأعلى المعايير والمواصفات العالمية الخاصة بالحفاظ على البيئة.

وتبنت مساندة عمل حلول إبداعية مستدامة أثناء عمل التصميم والتنفيذ، نظراً للطبيعة الخاصة بالمشروع، ومنها على سبيل المثال لا الحصر، القيام بعمل تصميمات مميزة تناسب طبيعة هذه المشاريع، وأيضاً استخدام مواد قابلة لإعادة التدوير تحقق أقصى المتطلبات البيئية المناسبة، إضافة إلى تخفيض معدلات استهلاك الطاقة والمياه، وتحقيق الاستفادة القصوى من أشعة الشمس، وتطبيق أعلى معايير الجودة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً