«الصحة» تبحث تعزيز التعاون مع «إسترازينيكا» العالمية

«الصحة» تبحث تعزيز التعاون مع «إسترازينيكا» العالمية

تعزيزاً للشراكة الاستراتيجية، ولتوطيد التعاون وتبادل الخبرات؛ زار وفد رفيع من شركة «استرازينيكا» العالمية، بمرافقة الدكتور يوسف السركال، الوكيل المساعد لقطاع المستشفيات، مستشفى القاسمي للنساء والولادة والأطفال بالشارقة؛ للاطلاع على مرافقه وأقسامه التخصصية، ومستوى الخدمات العلاجية والتشخيصية.واستعرض الدكتور السركال، مع ليون وانج، نائب الرئيس التنفيذي العالمي للشركة، ورئيس مركز الابتكار الصحي في مدينة ووشي الصينية، أثناء…

emaratyah

تعزيزاً للشراكة الاستراتيجية، ولتوطيد التعاون وتبادل الخبرات؛ زار وفد رفيع من شركة «استرازينيكا» العالمية، بمرافقة الدكتور يوسف السركال، الوكيل المساعد لقطاع المستشفيات، مستشفى القاسمي للنساء والولادة والأطفال بالشارقة؛ للاطلاع على مرافقه وأقسامه التخصصية، ومستوى الخدمات العلاجية والتشخيصية.
واستعرض الدكتور السركال، مع ليون وانج، نائب الرئيس التنفيذي العالمي للشركة، ورئيس مركز الابتكار الصحي في مدينة ووشي الصينية، أثناء الجولة، التخصصات الطبية الحيوية، ومستوى الخدمات الصحية الرائدة، المعتمدة على الابتكارات التقنية الرقمية والطبية؛ باستخدام أحدث الأجهزة والتكنولوجيا الذكية. مشيراً إلى أن المستشفى حقق إضافة نوعية لخدمات الوزارة الصحية؛ رغم حداثة افتتاحه.
ولفت إلى أهمية الزيارة؛ لتعزيز التعاون بين الجانبين، وتبادل الزيارات؛ الهادفة إلى عرض مستجدات الرعاية الصحية العالية الجودة. وأشاد بأهمية شراكتهما في عدد من المبادرات الصحية الحيوية المتعلقة بالأجندة الوطنية، وإسهامها في الارتقاء بجودة الرعاية الصحية.
غرفة علاج ربو الأطفال
وتخللت جولة الوفد، زيارة غرفة مبتكرة وذكية لتبخير الأدوية لعلاج حالات الربو للأطفال، وهي الأولى عالمياً، التي تعتمد على استخدام الواقع الافتراضي والتقنية الثلاثية الأبعاد، وفق أحدث الممارسات العالمية؛ حيث تُسهل استنشاق الدواء عن طريق البخار. وتحويل أوقات العلاج من عملية مملة ومتعبة للطفل والأهل، إلى دقائق ممتعة، بمشاهدة فيلم تفاعلي تعليمي؛ حيث اعتمدت على شخصيتين كرتونيتين؛ هما: «حمود ودانة»، يقودان الطفل في مراحل تعليمية عدة، تضم مغامرات، منها الفضاء والغابة والصحراء بالعربية والإنجليزية.
الاستراتيجية الوطنية للابتكار
وأكد الدكتور السركال، أن افتتاح الغرفة، في مايو/أيار الماضي، يأتي انسجاماً مع الاستراتيجية الوطنية للابتكار؛ الهادفة إلى تشجيع الابتكار في تقديم خدمات صحية وعلاجية، باستخدام التكنولوجيا المتقدمة والتقنية الحيوية، فضلاً عن العمل مع الشركاء الاستراتيجيين على تنمية قطاع الأبحاث الطبية؛ لعلاج الأمراض السائدة.
لافتاً إلى أن نتائج افتتاحها أظهرت ارتفاعاً في نسبة تجاوب الأطفال مع العلاج، وزيادة رضا الأهل والأطباء. موضحاً: إن الأطفال المرضى أصبحوا يستقبلون الدواء بهدوء وبتفاعل كبير.
وقال: إن الوزارة في طور جمع بيانات دقيقة؛ لإجراء أبحاث مستفيضة للتمدد في نطاق خدمات الأمراض التنفسية، ورصد أعداد مرضى الربو في الإمارات الشمالية؛ تمهيداً لتوفير غرف ربو ذكية في مراكز الرعاية الصحية التابعة لها، ضمن الرؤية المستقبلية للمشروع الذي يرسخ الريادة والابتكار في الخدمات الصحية.
وأشار إلى مذكرة التفاهم التي وقعتها الوزارة مع شركة استرازينيكا؛ لتطوير حلول مبتكرة ومتكاملة تتعلق ب«الربو لدى الأطفال»؛ لكونه من أكثر الأمراض المزمنة شيوعاً بين الأطفال.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً