طريقة جديدة للتنبؤ بأمراض القلب من ضغط الدم

طريقة جديدة للتنبؤ بأمراض القلب من ضغط الدم

يتكوّن قياس ضغط الدم من رقمين، ولفترة من الوقت أعطت البروتوكولات الطبية أهمية للرقم الأعلى الذي يسمّى “ضغط الدم الانقباضي”، لكن وفقاً لنتائج أبحاث جديدة تبين أن لضغط الدم الانبساطي (الرقم الأدنى) تأثير كبير على مخاطر الإصابة بالأزمة والسكتة القلبية، وأن ارتفاعه عن 80 يعتبر مؤشراً على زيادة خطر الإصابة بأزمة قلبية خلال 8 سنوات. ارتفاع قراءة ضغط الدم…




قراءة ضغط الدم الانبساطي (الرقم الأدنى) هي الأهم (تعبيرية)


يتكوّن قياس ضغط الدم من رقمين، ولفترة من الوقت أعطت البروتوكولات الطبية أهمية للرقم الأعلى الذي يسمّى “ضغط الدم الانقباضي”، لكن وفقاً لنتائج أبحاث جديدة تبين أن لضغط الدم الانبساطي (الرقم الأدنى) تأثير كبير على مخاطر الإصابة بالأزمة والسكتة القلبية، وأن ارتفاعه عن 80 يعتبر مؤشراً على زيادة خطر الإصابة بأزمة قلبية خلال 8 سنوات.

ارتفاع قراءة ضغط الدم الانبساطي عن 80 مؤشر على تزايد خطر الإصابة بأزمة قلبية خلال 8 سنوات

ويعتبر قياس الضغط المثالي ما يقل عن 120/80، وعندما تتراوح القراءة بين 120 و129 مع بقاء الضغط الانبساطي 80 أو أقل يكون ضغط الدم قد ارتفع، أما إذا كانت القراءة أكثر من 130/80 فتوصف الحالة بأنها ارتفاع في ضغط الدم.

وبحسب الدراسة التي أجريت في جامعة هارفارد ومستشفى بريغهام تبين وجود صلة قوية بين الإصابة بالأزمات القلبية والسكتة الدماغية وبين ارتفاع ضغط الدم الانبساطي لأكثر من 80.

ونُشرت نتائج الدراسة في دورية “نيوإنغلاند جورنال أوف ميديسن”، وأظهرت أن التهوين من تأثير ضغط الدم الانبساطي يمنع من التنبؤ بمخاطر تطور مشكلة الضغط إلى أزمة قلبية.

وتمتاز الدراسة الجديدة بأنها اعتمدت على مراجعة 36 مليون قراءة لضغط الدم تمت لـ 1.3 مليون شخص، وتوصلت إلى أن ضغط الدم الانبساطي هو المقياس الأهم في التنبؤ بمخاطر الإصابة بأزمة قلبية أو سكتة دماغية خلال السنوات الـ 8 التالية لقياس الضغط.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً