أعلن وزير التغير المناخي والبيئة الإماراتي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، إطلاق الوزارة لنظام لإبلاغ المبكر للأمن البيولوجي، وذلك واكبة لتوجهات دولة الإمارات في الحفاظ على الصحة العامة وضمان استدامتها.

وقال ويزر التغير المناخي والبيئة الإماراتي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي عبر حسابه الرسمي على تويتر اليوم الأربعاء، إن “نظام الإبلاغ المبكر للأمن البيولوجي يهدف إلى تبسيط وتحسين وتوحيد عمليات الإبلاغ عن الأمراض الحيوانية والآفات الزراعية و سلامة الأغذية، إلى جانب مساعدة السلطات المختصة على إدارتها بصورة أكثر فعالية وكفاءة.

وأكد الوزير الزيودي أن النظام الجديد يمثل إضافة مهمة للجهود المبذولة لتحقيق أهداف الاستراتيجية الوطنية للأمن البيولوجي ذات الصلة بقطاعات الزراعة والثروة الحيوانية وسلامة الأغذية، ويتيح الفرصة لأفراد المجتمع للمشاركة بصورة أكبر في حماية هذه القطاعات الحيوية من التهديدات البيولوجية المختلفة.