سائق حافلة يغطّي الكاميرات بأوراق ليتحرّش بطالب

سائق حافلة يغطّي الكاميرات بأوراق ليتحرّش بطالب

أحالت النيابة العامة إلى محكمة الجنايات في دبي، اليوم، سائقاً آسيوياً (33 عاماً) بتهمة التحرش بطالب عمره 12 عاماً داخل الحافلة المدرسية، بعد تغطيته كاميرات المراقبة الموجود في تلك الحافلة بأوراق، مطالبة بمعاقبته وإبعاده عن الدولة.

أحالت النيابة العامة إلى محكمة الجنايات في دبي، اليوم، سائقاً آسيوياً (33 عاماً) بتهمة التحرش بطالب عمره 12 عاماً داخل الحافلة المدرسية، بعد تغطيته كاميرات المراقبة الموجود في تلك الحافلة بأوراق، مطالبة بمعاقبته وإبعاده عن الدولة.

وشهد الطفل في تحقيقات النيابة العامة بأنه بينما كان في طريق العودة إلى منزله برفقة السائق، كونه كان آخر طالب في الحافلة، تعمد الأخير إيقاف الحافلة قبل الوصول إلى المنزل، وطلب منه قلب اللوحة المعلقة على الزجاج الخلفي لتصبح «الحافلة فارغة»، ثم طلب منه تنظيف الحافلة، مشيراً إلى أنه شاهد المتهم وهو يغطي كاميرتي المراقبة الموجودتين في الأمام والخلف، قبل أن يقترب منه ويتحرش به، إلا أنه قام بركله وفر هارباً إلى الخارج.

وذكر والد الطالب في تحقيقات النيابة العامة، أنه «شاهد ابنه مرتعباً عند عودته للمنزل فسأله عن السبب ليرد عليه بأن السائق تحرش به»، مبيناً أنه اصطحب ابنه للشرطة وقدم بلاغاً بالواقعة.

واعترف المتهم في محضر الشرطة بعد التوصل إليه من خلال الاتصال بمدير المدرسة، ومعرفة رقمه الشخصي، بأنه كان يقود الحافلة وبداخلها المجني عليه وحده، وأنه أوقف الحافلة في مكان بعيد عن منزله، وغطى كاميرات المراقبة وتوجه إلى المجني عليه ليتحرش به، إلا أن الأخير شعر بالخوف وهرب.

Share

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً