باحث : إيران الخاسر الأكبر في تحالفها مع “القاعدة”

باحث : إيران الخاسر الأكبر في تحالفها مع “القاعدة”

قال أستاذ العلوم السياسية بجامعة الجزائر الدكتور رضوان بوهيدل، إن إيران تعيش حالة حصار دولي غير معلن، و هي تحاول بشتى الطرق البحث عن منافذ لبسط نفوذها من ناحية، وفك هذا الحصار الدولي من ناحية أخرى. وأشار بوهيدل ، إلى أنه من الصعب الجزم بتقارب إيران وتوثيق علاقاتها مع تنظيم “القاعدة” لأنها في مرحلة من المفترض أنها تبحث …




ايمن الظواهري، زعيم تنظيم القاعدة (أرشيفية)


قال أستاذ العلوم السياسية بجامعة الجزائر الدكتور رضوان بوهيدل، إن إيران تعيش حالة حصار دولي غير معلن، و هي تحاول بشتى الطرق البحث عن منافذ لبسط نفوذها من ناحية، وفك هذا الحصار الدولي من ناحية أخرى.

وأشار بوهيدل ، إلى أنه من الصعب الجزم بتقارب إيران وتوثيق علاقاتها مع تنظيم “القاعدة” لأنها في مرحلة من المفترض أنها تبحث فيها عن استعادة الثقة لدى المجتمع الدولي، وإن ثبتت هذه العلاقة فسيكون لها انعكاسات سلبية على إيران وهي بذلك ستضاعف العقوبات والحصار عليها.

وأضاف بوهيدل، أن تنظيم “القاعدة” قد يتمكن من العودة إلى نشاطه لاسيما بعد تقهقر دور داعش مؤخراً، مما قد يسمح له بإعادة تشكيل نفسه والعودة إلى النشاط الإرهابي في المنطقة بالوكالة مع كل من يدعمه.

وشدد بوهيدل، على أنه في كل الحالات إيران قد تخاطر بتحالف جديد مع “القاعدة” إذا تأكدت أنه سيساهم في فك الحصار عنها ودعم موقفها خاصة اتجاه دول المنطقة والتي ستكون الخاسر الأكبر في حال تمكنت القاعدة من استعادة أنفاسها ميدانيا وعملياتيا، خاصة وأن التنظيم الإرهابي يبحث عن مصالحه بالمقام الأول.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً