الاغذية الممتازة وفوائدها على الصحة

الاغذية الممتازة وفوائدها على الصحة

لقد كان هناك جدل كبير حول الموضة الجديدة “الأغذية الممتازة” التي تنتشر بشكل كبير كل يوم وتحصل على اهتمام المستهلكين الساعين لمعرفة المزيد حولها. وبحسب ماريا باغدويان، أخصائية التغذية في شركة “نستله” الشرق الأوسط، يعتقد العديد من الناس أن تناول الأغذية الممتازة سيساعدهم في تجنب العديد من الأمراض والمشاكل الصحية؛ لكن في الواقع، لا توجد معايير واحدة للأطعمة الممتازة، كما …

لقد كان هناك جدل كبير حول الموضة الجديدة “الأغذية الممتازة” التي تنتشر بشكل كبير كل يوم وتحصل على اهتمام المستهلكين الساعين لمعرفة المزيد حولها.

وبحسب ماريا باغدويان، أخصائية التغذية في شركة “نستله” الشرق الأوسط، يعتقد العديد من الناس أن تناول الأغذية الممتازة سيساعدهم في تجنب العديد من الأمراض والمشاكل الصحية؛ لكن في الواقع، لا توجد معايير واحدة للأطعمة الممتازة، كما لا تتوافر قائمة نهائية بها.

الا ان معظم هذه الأطعمة معروفة بأنها غنية بالعناصر الغذائية مثل الفيتاميناتوالمعادنومضادات الأكسدة والألياف، التي تفيد الصحة إذا استهلكناها بشكل منتظم ضمن نظام غذائي متوازن.

الاغذية الممتازة وفوائدها على الصحة

تعدد باغدويان الاغذية الممتازة على الشكل التالي:

  • أنواع التوت:

اضافة لكونها مصدراً غنياً جداً للعديد من الفيتامينات والمعادن، تعد الفواكه مثل التوت الأزرقوتوت العليق والفراولة من الفواكه التي تحتوي على مستويات عالية من مضادات الأكسدة المعروفةبمركبات الفلافونويد، والتي تساهم في حماية خلايا الجسم الصحية من التضرر.

  • اليقطين:

من الخضروات التي تحوي كميات قليلة من السعرات الحرارية، وهي غنية بالالياف وفيتامين أ. والألياف معروفة بدعمها لوظائف الجهاز الهضمي، أما فيتامين أ فهو من الفيتامينات الاساسية لدعم البصر السليم.

  • الكرنب/القرنبيط المجعد:

اوراق خضراء داكنة غنية بالعناصر الغذائية مثل فيتامين أ وجوالبوتاسيوموالألياف ومضادات الأكسدة. ويسهم فيتامين ج بدعم وظائف جهاز المناعة السليم، أما البوتاسيوم فيساهم في الحفاظ على ضغط الدم الطبيعي ووظائف العضلات.

  • السلمون:

من الأسماك الغنية بالدهون الصحية أوميغا 3 وهي احماض دهنية اساسية تحافظ على صحة القلب؛ كما أنها مصدر جيد للبروتين الذي يحفاظ على العضلات والعظام.

  • المكسراتوالبقوليات والحبوب:

مصادر جيدة للبروتين والدهون الصحية (أوميغا 3 و6) إذا تناولناها باعتدال. من الأمثلة عليها: الحمص، بذور دوار الشمس غير المملحة، اللوز، الفستق والجوز.

  • الكينوا:

يشار إليها بأنها حبوب ممتازة،وتعتبرالكينوا من الحبوب الخالية من الجلوتين وواحدة من الأطعمة الغنية جداً بالكربوهيدرات. هذه الحبوب غنية أيضاً بالألياف والبروتين الجيد، كما أنها تحتوي على الحديد، النحاس، المنغنيز والفوسفور.

  • الزبادي:

من منتجات الحليب الذي يشكل مصدراً جيداً للبروتين، فيتامين ج، والكالسيوم الذي لا يقوم فقط بدعم نمو العظام والحفاظ عليها، بل ينتج الطاقة من الأطعمة كذلك، والبروبايوتكس – البكتيريا المفيدة لصحة الأمعاء.

  • الشوكولاته السوداء:

غنية بمضادات الأكسدة وتتميز بمنافع قوية تساعد في حماية خلايا الجسم من الضرر، لكنها تحتوي أيضاً على الدهون والسعرات الحرارية، لذا استمتعوا بتناولها باعتدال لتجنب زيادة الوزن والحصول على مشاكل صحية أخرى.

وفي الخلاصة، تقول باغدويان ان التركيز على تناول نوع واحد من الأطعمة قد يحرمك من الحصول على فوائد العناصر الغذائية الأساسية التي يحتاجها الجسم. لذا، وعلى الرغم من أن هذه “الأغذية الممتازة” تحتوي على منافع عديدة؛ لكن الطريق إلى جسم وعقل سليمين هي بنظام غذائي متنوع ومتوازن يشمل جميع مجموعات الطعام ويرافقها طبعاً النشاط البدني.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً