اطعمة ينصح بعدم تناولها بعد سن الثلاثين

اطعمة ينصح بعدم تناولها بعد سن الثلاثين

مما لا شك فيه ان لكل مرحلة عمرية رونقها وطابعها الخاص الذي تتصف به سواء لجهة زيادة الخبرة او اكتساب المعلومات او الترقية في العمل وغيرها من الامور الايجابية التي نشهدها مع مرور الوقت بالجهد والتعب. الا ان التقدم بالسن قد لا يكون جميلا وممتعا في كل الاوقات، خصوصا مع تزايد فرص الاصابة بالامراض وضعف الجسم وقلة مناعته، ومترافقا …

مما لا شك فيه ان لكل مرحلة عمرية رونقها وطابعها الخاص الذي تتصف به سواء لجهة زيادة الخبرة او اكتساب المعلومات او الترقية في العمل وغيرها من الامور الايجابية التي نشهدها مع مرور الوقت بالجهد والتعب.

الا ان التقدم بالسن قد لا يكون جميلا وممتعا في كل الاوقات، خصوصا مع تزايد فرص الاصابة بالامراض وضعف الجسم وقلة مناعته، ومترافقا بالتأكيد مع نظام غذائي غير صحي او لا يتلاءم مع الفئة العمرية التي نصل اليها.

وفي هذا الصدد، يشير خبراء الصحة الى ان الاطعمة والمشروبات التي لم تكون مضرة لنا في مقتبل العمر، قد تشكل خطرا وعبئا على صحتنا عند التقدم بالعمر.

وبحسب موقع “هيلثي كاميليون” الطبي، فان تجاوز سن الثلاثين يحتم على المرء تجنب بعض الاطعمة التي تشكل تهديدا على حياته، فما هي هذه الاطعمة؟

اطعمة ينصح بعدم تناولها بعد سن الثلاثين

تضم قائمة هذه الاطعمة التالي:

  • الفوشار:

خصوصا الذي يتم تحضيره في المايكروويف والذي يتم تصنيعه عادة باستخدام مشتقات معدلة من الزيوت، وفي أغلب الأحيان يكون زيت جوز الهند أو الصويا.

ويمكنلهذه الزيوت التحوللأحماض دهنية غير مشبعة أثناء الإنتاج، وهي مضرة بصحة القلب والأوعية الدموية.

  • الخبز الأبيض:

والذي يمكن ان يتحول بسرعة الى دهون يتم تخزينها في الجسم في حال لم يتم حرقه بالشكل الكافي.

ولهذا وينصح خبراء التغذية بتجنب الخبز الأبيض مع التقدم بالسن خاصة للاشخاص الذين يتبعون حمية بغرض انقاص الوزن واستبداله بالخبز الاسمر.

  • صلصة الصويا:

وهي تحوي نسبة عالية من الصوديوم، أو غلوتامات أحادية الصوديوم التي تستخدم لتحسينالنكهة، والتي تحذر دراسات من أنها تحتوي على مواد مسببة للسرطان.

لكن لا يعني ذلك التوقف نهائيا عن تناول صلصة الصويا وانما التقليل منها قدر الامكان حسبما ينصح خبراء التغذية.

  • الخضراوات المعلبة:

هذا النوع من الخضروات يعد خطرا على الصحة كون الجدار الداخلي للعلب يحتوي عادة على طبقة من مركب “بيسفينول أ” الكيماوي، المعروف بـ”BPA”، والذي يفصل الخضروات عن المعدن.

ويعد “بيسفينول أ” مركب شديد السمية، يمكن أن يؤثر على النظام الهرمونيللجسم ويسبب زيادة الوزن ومرض السكري والعقم وحتى السرطان. كما ان نسبة السكر والصوديوم مرتفعة بالعادة في الخضروات المعلبة.

  • الغرانولا:

يظن البعض أن “الغرانولا” صحية كونها تحتوي على دقيق الشوفان والمكسرات، لكنها لسوء الحظ عكس ذلكلانهاغنية جدا بالسكر.

وقد يمثل مقدار ربع كوب من الغرانولا صدمة للجسم، كونهيدفع مستوى السكر في الدم للارتفاع بشكل كبير.

كما يحتوي كوب واحد من الغرانولا على 600 سعر حراري، أي ما يعادل ثلث الحصة اليومية التي ينصح الخبراء المرأة بتناولها يوميا.

  • الزبادي المثلج:

صحيح أن الزبادي المثلج يحتوي كميات أقل من الدهون، الا ان نسبة السكر فيه اعلى من تلك الموجودة في الآيس كريم العادي. وعادة ما يعالج الجسم الكربوهيدرات الضارة بسرعة أكبر، ما يجعل مستويات السكر في الدم ترتفع بوقت قصير جدا.

ومن الاطعمة الاخرى التي ينصح بتجنبها بعد سن الثلاثين:

  • اللحم المقدد.
  • الحلويات الخالية من الدهون.
  • زبدة الفول السوداني.
  • المشروبات الغازية الخالية من السعرات الحرارية.
  • المشروبات الغنية بالكافيين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً