ألمانيا ترفض طلب أمريكا إرسال قوات إلى سوريا

ألمانيا ترفض طلب أمريكا إرسال قوات إلى سوريا

رفضت الحكومة الألمانية أمس طلباً أمريكياً بإرسال قوات برية إلى شمال سوريا، في شأن يثير خلافات داخل ائتلاف المستشارة الألمانية انغيلا ميركل.

رفضت الحكومة الألمانية أمس طلباً أمريكياً بإرسال قوات برية إلى شمال سوريا، في شأن يثير خلافات داخل ائتلاف المستشارة الألمانية انغيلا ميركل.

وأكّد ستيفن شيبرت المتحدث باسم الحكومة خلال لقاء إعلامي دوريّ «عندما أقول إنّ الحكومة الألمانية تنوي الإبقاء على مشاركتها في التحالف ضد تنظيم داعش، فإن ذلك كما ندرك، لا يشمل قوات برية».

وكانت واشنطن طلبت الأحد من برلين توفير قوات برية وطلبت رداً سريعاً.

وقال الناطق باسم الحكومة الألمانية رداً على ذلك «منذ سنوات عدة، تقدّم ألمانيا مساهمة مهمّة ومعترف بها في المستوى الدولي في التحالف ضد تنظيم داعش». وأضاف إن الحكومة تعتزم فقط مواصلة الإسهامات العسكرية الحالية لتحالف مكافحة داعش، والمتمثلة في طائرات استطلاع من طراز «تورنادو»، وطائرة تزود بالوقود، وإرسال مدربين عسكريين إلى العراق.

ورداً على استفسار أضاف المتحدث: «عندما أقول إن الحكومة الاتحادية تنوي مواصلة الإجراءات الحالية في إطار تحالف مكافحة داعش، فإن ذلك لا يتضمن كما هو معروف قوات برية».

قصففي الأثناء، كثّف الجيش السوريس ردّها على هجمات جبهة النصرة وحلفائها في ريفي حماة وإدلب والتي كان آخرها أمس قصفها قريتي العزيزية والحماميات. وأسفر قصف الجيش عن تدمير نقاط محصنة ومنصات إطلاق صواريخ لجبهة النصرة في محيط خان شيخون جنوبي إدلب وعلى الطريق الواصل إلى بلدة الهبيط غرباً.

مقبرة جماعية

في الأثناء، تم انتشال نحو 200 جثمان من مقبرة جماعية في محيط معسكر الطلائع بمدينة الرقة لمواطنين أعدمهم تنظيم داعش الإرهابي قبل اندحاره. وذكر مدير صحة الرقة د.جمال العيسى في تصريح صحافي أنه تم العثور على مقبرة جماعية قرب قرية فخيخة على مدخل مدينة الرقة الجنوبي تضم رفات عشرات الضحايا ممن أعدمهم تنظيم داعش خلال فترة سيطرته على المدينة.

Share

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً