المفتشون الدوليون يعدون تقريراً عن مستوى التخصيب

المفتشون الدوليون يعدون تقريراً عن مستوى التخصيب

أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، أن مفتشيها الموجودين في إيران سيرفعون تقريراً بمجرد تأكدهم من زيادة طهران مستوى تخصيب اليورانيوم عن المسموح به في الاتفاق النووي. وقال ناطق باسم الوكالة التابعة للأمم المتحدة: «نحن على علم بإعلان إيران بشأن مستوى تخصيب اليورانيوم».

أعلنت الوكالة الدولية للطاقة الذرية، أن مفتشيها الموجودين في إيران سيرفعون تقريراً بمجرد تأكدهم من زيادة طهران مستوى تخصيب اليورانيوم عن المسموح به في الاتفاق النووي. وقال ناطق باسم الوكالة التابعة للأمم المتحدة: «نحن على علم بإعلان إيران بشأن مستوى تخصيب اليورانيوم».

وأضاف أن «مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية في إيران سيرفعون تقريراً للمقر الرئيسي بمجرد تحققهم من التطور الذي أعلنت عنه طهران. يأتي ذلك بعدما كشف مسؤول إيراني أن بلاده ستتجاوز نسبة تخصيب اليورانيوم حد 3.6% المتفق عليه في الاتفاق النووي بدءاً من يوم أمس.

كما هددت إيران بتقليص التزاماتها بالاتفاق النووي كل 60 يوماً في حال لم يتم إيجاد»حل«مع شركائها ضمن الاتفاق النووي الإيراني لتلبية مطالبها.

ووفقاً للاتفاق النووي، لا يجب على إيران امتلاك أكثر من 300 كيلوغرام من اليورانيوم المخصب، في حين رفضت أمريكا قبل أيام تمديد إعفاءات نووية كانت تتيح مبادلة اليورانيوم المخصب باليورانيوم الطبيعي المعروف باسم»الكعكة الصفراء” بين طهران وبلدان أخرى.

وكانت وكالة الطاقة الذرية المسؤولة عن مراقبة التزام إيران بالاتفاق النووي، قد أعلنت عقد اجتماع طارئ 10 يوليو الجاري، لبحث ابتزاز إيران النووي وتهديدها المتواصل بتخصيب اليورانيوم لدرجة محظورة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً