بريد الإمارات يصدر طابعاً تذكارياً احتفاءً بـ «خليفة سات»

بريد الإمارات يصدر طابعاً تذكارياً احتفاءً بـ «خليفة سات»

أعلن بريد الإمارات، بالتعاون مع مركز محمد بن راشد للفضاء، عن إصدار طابع بريد وبطاقة تذكارية متميزة، احتفاءً بالقمر الاصطناعي «خليفة سات»؛ حيث يحمل الطابع صورة للحظة إطلاق «خليفة سات» إلى الفضاء الخارجي فوق دولة الإمارات.

أعلن بريد الإمارات، بالتعاون مع مركز محمد بن راشد للفضاء، عن إصدار طابع بريد وبطاقة تذكارية متميزة، احتفاءً بالقمر الاصطناعي «خليفة سات»؛ حيث يحمل الطابع صورة للحظة إطلاق «خليفة سات» إلى الفضاء الخارجي فوق دولة الإمارات.

ويعتبر القمر الاصطناعي «خليفة سات»، هو أول قمر اصطناعي عربي تم تصنيعه بالكامل بعقول وسواعد إماراتية، وطُوّر داخل الغرف النظيفة في مختبرات تقنيات الفضاء في مركز محمد بن راشد للفضاء، وهو من بين أكثر الأقمار الاصطناعية تطوراً في فئته، ومخصص لأغراض مراقبة ورصد الأرض، ويعتبر أيقونة تقنية متطورة للغاية؛ حيث يمتلك 5 براءات اختراع.

ومن جانبه، قال عبدالله محمد الأشرم الرئيس التنفيذي لمجموعة بريد الإمارات بالوكالة: «يشكل خليفة سات دليلاً بارزاً على القدرات والكفاءات الوطنية الإماراتية، وتجسيداً لتفانيهم وشغفهم وإيمانهم بوطنهم».

وقال يوسف حمد الشيباني، مدير عام مركز محمد بن راشد للفضاء: «إن إصدار طابع بريد يحمل صورة خليفة سات، أول قمر اصطناعي عربي، تم تصنيعه على أرض دولة الإمارات وبأياد إماراتية 100%، هو احتفاء بالجهود الوطنية التي بُذلت لتدخل دولة الإمارات العربية المتحدة في عداد الدول المطوّرة للأقمار الاصطناعية».

وأصدر بريد الإمارات، الطابع البريدي والبطاقة التذكارية الخاصة بـ «خليفة سات»، بالتعاون مع مركز محمد بن راشد للفضاء؛ حيث طُبع منه 90 ألف طابع، وسيتوافر الطابع لدى مراكز سعادة المتعاملين الرئيسية في الدولة ويبلغ ثمنه 3 دراهم، فيما طبعت 4 آلاف بطاقة تذكارية، ويبلغ ثمن الواحدة 35 درهماً، والحصول على البطاقة التذكارية في مكتب هواة جمع الطوابع في مركز سعادة المتعاملين .

Share

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً