حزمة طرق حيوية.. ومشاريع جديدة في أم القيوين

حزمة طرق حيوية.. ومشاريع جديدة في أم القيوين

بتوجيهات صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا، عضو المجلس الأعلى، حاكم أم القيوين، ومتابعة سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا، ولي عهد أم القيوين، رئيس المجلس التنفيذي، أنجزت حكومة أم القيوين جملة من المشاريع التطويرية على مستوى الطرق والبنية التحتية، والشوارع الرئيسية والميادين العامة، مستهدفة زيادة الرقعة الخضراء في مختلف مناطق الإمارة، لمواكبة النهضة الاقتصادية…

emaratyah

بتوجيهات صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا، عضو المجلس الأعلى، حاكم أم القيوين، ومتابعة سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا، ولي عهد أم القيوين، رئيس المجلس التنفيذي، أنجزت حكومة أم القيوين جملة من المشاريع التطويرية على مستوى الطرق والبنية التحتية، والشوارع الرئيسية والميادين العامة، مستهدفة زيادة الرقعة الخضراء في مختلف مناطق الإمارة، لمواكبة النهضة الاقتصادية والتطورات العمرانية، واستيعاب متطلبات التوسع السكاني، تماشياً مع نهج وتطلعات القيادة الرشيدة، وانسجاماً مع حرصها الدائم على إبراز الوجه الحضاري لمناطق الإمارة، التي تمضي قدماً بخطى متأنية وخطط استراتيجية مدروسة لتحقيق التميز والريادة في المجالات كافة، ومواكبة رؤية الدولة لتحقيق التنمية المستدامة، من خلال رؤية الإمارات 2021، لتكون الإمارات من أفضل دول العالم.
أنهت دائرة التخطيط العمراني بأم القيوين، إنجاز مشاريع طرق حيوية تخدم عدداً من المناطق في الإمارة، وتشكل رابطاً حيوياً، وتلبي احتياجات الفرد والمجتمع، وتتماشى مع أفضل المعايير العالمية، وتستهدف الارتقاء بمستوى الحياة، وتوطيد أركان التنمية المستدامة، وإسعاد المجتمع ورفاهيته، حيث تحظى هذه المشاريع بالاهتمام والمتابعة من صاحب السمو حاكم أم القيوين.
ومن تلك المشاريع انتهاء المرحلة الأولى من شارع المعرفة بطول 2.5 كيلومتر المحاذي لمدرسة الشويفات الجديدة، الذي يشكل رابطاً مهماً بين شارع الشيخ زايد، ومناطق في قطاع السلمة، كمنطقة الشيخ خليفة 1 وشنتير، ومناطق أخرى، كما تنفذ الدائرة شوارع بطول 6.5 كيلومتر في منطقة القراين، حيث تم إنجاز 60% من المشروع الذي يخدم مناطق سكنية وتجارية.
ومن المقرر استلام المشروع بشكل نهائي في مارس القادم، إضافة إلى دوار المدر خلف بنك أم القيوين، الذي أسهم بشكل واضح في حل الحركة المرورية في المنطقة.
وأكد المهندس الشيخ أحمد بن خالد المعلا، رئيس دائرة التخطيط العمراني بأم القيوين، أن رؤية الدائرة تصبو إلى الريادة في التخطيط والتنمية المستدامة، ومن هذا المنطلق يأتي العمل بحرفية ومهنية عالية في إدارة وإنجاز مخططات التنمية العمرانية الشاملة، وتعزيز أصول البنية التحتية، إضافة إلى تقديم خدمات تُسعد المجتمع والمتعاملين.
وأوضح أن الخطة الاستراتيجية 2019 2021، تعمل لتوفير عوامل التنمية والاستدامة والبنية التحتية، إضافة إلى تخطيط المدينة لضمان جودة المعيشة واعتماد أفضل الممارسات، بما يتواكب مع رؤية إمارة أم القيوين 2021.
وأضاف أن الخطة تتضمن الأهداف والمبادرات الاستراتيجية، واستشراف المستقبل للأعوام القادمة، لضمان مواءمتها مع رؤية إمارة أم القيوين، لتوفير جودة حياة عالية لمجتمع متلاحم.

أنظمة الجودة

وتواصل وزارة تطوير البنية التحتية، تنفيذ الطرق الداخلية لمجمع حي الشهداء السكني في أم القيوين، متوقعة إنجاز المشروع بشكل كامل وتسليمه في الربع الأول من العام المقبل، بتكلفة إجمالية تقدر ب 13 مليون درهم.
وأفادت الوزارة بأن الطرق الداخلية، يصل طولها إلى 20 كيلومتراً، تتوزع بين شوارع مزدوجة ومفردة، ومداخل لكل مسكن، وجزر وسطية تجميلية، خصوصاً أن المشروع يخدم المناطق المحيطة بالمجمع والمؤدية إليه.
وأكد عبيد سلطان طويرش، مدير عام دائرة التخطيط العمراني بأم القيوين، أن سياسة الدائرة تهدف إلى مواكبة خطط التطوير التي تشهدها دولة الإمارات، والتنسيق مع الوزارات والهيئات والدوائر المحلية والاتحادية، من خلال إعداد دراسات تطوير البنية التحتية للإمارة، ومشروعات التخطيط العمراني والحضري، وتطبيق أنظمة الجودة والتميز المؤسسي، بما يعزز ثقة المتعاملين، بالتنسيق مع الأمانة العامة للمجلس التنفيذي في الإمارة.

منطقة الرقة

وفي سياق مشاريع البنية التحتية، أعلنت دائرة التخطيط العمراني بأم القيوين، بدء المرحلة الثانية من أعمال تطوير منطقة أم القيوين القديمة، بهدم المنازل الآيلة للسقوط في «فريج الشيوخ»، بهدف إعادة تخطيط المنطقة وإنشاء البنية التحتية اللازمة، بالتعاون مع القيادة العامة لشرطة أم القيوين، والهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، وبلدية أم القيوين.
وأشار طويرش إلى أنه سيتم هدم المنازل الآيلة للسقوط بشكل تدريجي حسب الخطة الموضوعة من قبل اللجنة، مؤكداً أن الدائرة قامت بالتنسيق مع الملّاك، وإعلامهم بخطة عمل المشروع، كما أعدت تقريراً شاملاً عن كافة المباني في المنطقة.
وقال إن تطوير منطقة أم القيوين القديمة، جاء بناء على القرار رقم 3 لسنة 2017 الذي أصدره صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا، عضو المجلس الأعلى، حاكم أم القيوين، بشأن تطوير منطقة أم القيوين القديمة وإعادة تأهيلها.
وأوضح أنه تم هدم وإزالة 203 منازل قديمة وآيلة للسقوط، منها 142 منزلاً في منطقة الرقة التجارية، و61 منزلاً في البلاد القديمة، مؤكداً أن عملية الهدم مستمرة، حيث يوجد 31 مسكناً قديماً في منطقة الرقة، ومثلها في البلاد، سيتم هدمها وإزالتها خلال الأيام المقبلة، من أجل تطوير المنطقتين.
وأشار إلى أنه تم التنسيق مع القيادة العامة لشرطة أم القيوين، والهيئة الاتحادية للكهرباء والماء، وبلدية أم القيوين، ودائرة الأشغال والخدمات العامة بأم القيوين، لتنفيذ عملية هدم وإزالة المباني القديمة وتسوية الأراضي، وتنظيف المنطقة من الحشائش والأشجار المنتشرة بشكل عشوائي، وتوفير وسائل السلامة للجميع، والحفاظ على الممتلكات العامة، مشيراً إلى أن الدائرة تواصلت مع الملاك وأبلغتهم بخطة عمل المشروع، وأعدت تقارير شاملة عن كافة المباني في المنطقتين، للإبقاء على المباني المرخصة حديثاً، التي لا ينطبق عليها القرار.
وكشف المقدم الدكتور سالم بن حمضة، مدير إدارة الدفاع المدني في أم القيوين، عن خطة استراتيجية لتطوير مراكز الدفاع المدني في أم القيوين، منها إنشاء مركزين جديدين للدفاع المدني، وهما مركز المدينة الشامل داخل المدينة بالقرب من سوق السمك، الذي بدأ العمل فيه ويتوقع افتتاحه العام الجاري، إضافة إلى إنشاء مبنى جديد لمركز فلج المعلا، الذي سيبدأ العمل به أيضاً خلال العام الجاري، ويضم مقرين أحدهما سيخصص لمركز فلج المعلا، والآخر للقيادة العامة لشرطة أم القيوين.

قطاع الصيد

وعن المشاريع التي تخص قطاع الصيد، أكد جاسم حميد غانم، رئيس جمعية الصيادين بأم القيوين، أن نسبة الإنجاز في مرسى الميدان الذي تشيده وزارة تطوير البنية التحتية، بلغت 60%، كما أن هناك أكثر من 100 آلية تعمل في المشروع بالاتجاهين يومياً، على مدار الساعة، في عملية الحفر والردم، حيث تشمل المرحلة الأولى إنشاء الكاسر على البحر، والثانية تشمل المباني ومخازن الصيادين، ومبنى تابعاً لحرس الحدود، إضافة إلى مبنى سوق السمك.
وبيّن غانم أن المشروع الجديد يشمل 440 مرسى، منها 100 مرسى للقوارب الصغيرة والكبيرة، و40 مرسى ل«اللنشات» الكبيرة بأحجام مختلفة، تبدأ من 38 قدماً وحتى 45 قدماً.
وأكد أن المرسى سيخدم شريحة كبيرة من الصيادين وفئة المستهلكين، لافتاً إلى أنه سيتم مستقبلاً تخصيص أماكن لقوارب النزهة؛ لأن الإضاءة في الممرات على مستوى عالٍ.
وأضاف أن توسعة مرسى الميدان بإمكانها أن تسهم في تطوير عملية الصيد والحفاظ على المهنة، وتشجيع الصيادين المواطنين للإقبال عليها وعدم هجرها، لافتاً إلى أن هناك اهتماماً كبيراً من قبل صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا، عضو المجلس الأعلى، حاكم أم القيوين، ومتابعة من سمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا، ولي العهد، رئيس المجلس التنفيذي، لعمل كل ما يخدم الصيادين، وتوفير سبل الراحة لهم، وكافة احتياجاتهم، مثل مستلزمات الصيد وغيرها.

الحركة التجارية

ولتعزيز عوائد أم القيوين، والاستفادة من الحركة التجارية والاقتصادية النشطة فيها، أنجزت هيئة المدينة الصناعية بأم القيوين أعمال رصف الطرق الداخلية في المدينة، ويبلغ طولها 8 كيلومترات، بهدف توفير بنية تحتية متكاملة وفق أعلى مستويات الجودة الخاصة بمقاييس الأمن والسلامة المرورية.
ويأتي تنفيذ مشاريع رصف الطرق لتوفير شبكة طرق حديثة، وبنية استثمارية متكاملة للمدينة الصناعية، تسهم في توسيع النشاط الاقتصادي في الإمارات.
وأكد منصور الخرجي، القائم بأعمال المدير التنفيذي لهيئة أم القيوين الصناعية، أنه تم اعتماد الخطة الاستراتيجية الجديدة لهيئة أم القيوين الصناعية 2019 2021، لتصبح منصة إقليمية للاستثمارات الصناعية المستدامة، وتوفير بيئة استثمارية صناعية متكاملة الخدمات، في موقع جغرافي استراتيجي مميز، بهدف تحفيز النمو الاقتصادي المستدام في إمارة أم القيوين، لافتاً إلى أن الاستراتيجية الجديدة تركز على التميز والعدالة وإسعاد العاملين، والعمل بروح الفريق الواحد، وتهدف إلى استقطاب الصناعات المتنوعة للإمارة، وتعزيز الاستثمار الصناعي وزيادة الدخل القومي.
وأوضح أن الهيئة التي يقع مقرها على شارع الشيخ محمد بن زايد، بالقرب من التقائه مع شارع الإمارات، تغطي مساحة 70 مليون قدم مربعة، حيث يعد الموقع استراتيجياً نتيجة قربه من الموانئ والمطارات، وشبكة الطرق السريعة التي تربط كل إمارات الدولة، إضافة إلى ربطها بقطار الاتحاد مستقبلاً، مما يشجع المستثمرين ورجال الأعمال على الاستثمار في كل مشاريع الإمارة الواعدة بكل المقاييس.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً