كيفيه الوقاية من التهابات المهبل وطرق علاجها

كيفيه الوقاية من التهابات المهبل وطرق علاجها

كيفية الوقاية من التهابات المهبل وطرق علاجها هو محور موضوعنا اليوم، والمعروف ان التهابات المهبل او الالتهابات المهبلية هي حالة شائعة بين العديد من النساء وفي مختلف الاعمار ويمكن ان تتسبب بازعاج كبير ومن اسبابها التغيرات الهرمونية والحمل والامراض الاخرى. وهناك انواع عدة من التهابات المهبل وبالتالي فان طرق علاجها تختلف حسب نوعها ومدى شدتها والاعراض المسببة لها، وذلك من…

كيفية الوقاية من التهابات المهبل وطرق علاجها هو محور موضوعنا اليوم، والمعروف ان التهابات المهبل او الالتهابات المهبلية هي حالة شائعة بين العديد من النساء وفي مختلف الاعمار ويمكن ان تتسبب بازعاج كبير ومن اسبابها التغيرات الهرمونية والحمل والامراض الاخرى.

وهناك انواع عدة من التهابات المهبل وبالتالي فان طرق علاجها تختلف حسب نوعها ومدى شدتها والاعراض المسببة لها، وذلك من خلال التشخيص السليم والعلاج الفوري والوقاية.

لنتعرف اولا على انواع التهابات المهبل قبل الخوض في سبل الوقاية منها وطرق العلاج الانسب.

انواع التهابات المهبل

بحسب موقع “ويب طب”، فان التهابات المهبل تنقسم الى ثلاثة انواع رئيسية:

• النوع الاول: المبيضات وهو نوع من الفطريات ويكون التلوث فيه بنسبة 30-40%.

• النوع الثاني: هو التلوث الناجم عن الالتهاب البكتيري والشائع ايضا في 30-40% من حالات التهاب المهبل.

• النوع الثالث: داء المشعرات وهو نوع طفيلي يتواجد في المهبل والغدد من حوله ونسبة شيوعه بين النساء 5-10%. مع الاشارة الى ان الطفيليات تنتقل بالاتصال الجنسي.

ومن الاعراض التي يسببها كل نوع:

• أعراض الفطريات: الحكة الشديدة، والاحمرار، والحرقة وعدم الراحة والشعور بالألم أثناء الجماع.

• أعراض الالتهاب البكتيري: إفرازات ذات رائحة كريهة تزيد بعد الجماع وتسبب عدم الراحة، الحكة والحرقة الخفيفة.

• أعراض التلوث الطفيلي: يكون مصحوبا أحيانا بافرازات كثيرة ذات رائحة كريهة والم وحتى النزيف الخفيف أثناء ممارسة الجنس.

كيفية الوقاية من التهابات المهبل وطرق علاجها

يقوم طبيب النساء عادة بتحديد نوع الالتهاب، اما باستخدام ورقة PH التي تساعد في تشخيص الالتهاب عن طريق قياس درجة الحموضة في المهبل، او من خلال فحص المستنبت للكشف عن البكتيريا او الطفيليات في المهبل والتي تتطلب العلاج الطبي.

ويمكن الوقاية من التهابات المهبل عن طريق الخطوات التالية:

• السماح للجسم بتنظيف نفسه للوقاية من الالتهابات الفطرية المهبلية. ويحتوي المهبل بشكل طبيعي على بكتيريا جيدة تمنع تطور البكتيريا الضارة والفطريات الضارة وتحافظ على مستوى قلوية الجسم.

• اتباع حمية غذائية متوازنة وسليمة منخفضة الكربوهيدرات والسكريات والاكثار من تناول اللبن لزيادة تكاثر البكتيريا الجيدة.

طرق علاج التهابات المهبل

يكون علاج الالتهاب البكتيري عن طريق المضادات الحيوية، اما علاج الفطريات فيعتمد على المستحضرات الطبية وفي الحالات القصوى يتم وصف علاج مضاد للفطريات يتم اخذه عن طريق الفم.
علاج التهاب المهبل او الالتهابات الفطرية المهبلية يتم بواسطة استخدام المضادات الحيوية. تلوث الالتهاب البكتيري يعالج بالأساس عن طريق المضادات الحيوية أو باستخدام الشموع المهبلية مع وصفة طبية.

وجدير بالذكر ان علاج الالتهابات الفطرية المهبلية امر ضروري للنساء في الفترة التي يخضعن فيها لعمليات مثل الولادة، الولادة القيصرية، الإجهاض، وما إلى ذلك، بسبب خطر تلوث الجرح.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً