أنفاق أثرية في روما تفتح أبوابها أمام السياح لأول مرة

أنفاق أثرية في روما تفتح أبوابها أمام السياح لأول مرة

أضافت السلطات الإيطالية مؤخراً، عامل جذب سياحي جديد لمدينة روما التي تحتوي على أعداد كبيرة من المواقع التاريخية، يتمثل في شبكة أنفاق كاراكالا الأثرية التي تعد جزءاً من أنقاض الامبراطورية الرومانية القديمة. بات من الممكن للسياح زيارة شبكة من الأنفاق المعقدة الموجودة تحت الأرض، بعد خضوعها لعمليات ترميم كبيرة لتوفير فرصة للزوار للحصول على جولة في…




داخل أحد الأنفاق الكثيرة التي تم افتتاحها مؤخراً في روما (ميرور)


أضافت السلطات الإيطالية مؤخراً، عامل جذب سياحي جديد لمدينة روما التي تحتوي على أعداد كبيرة من المواقع التاريخية، يتمثل في شبكة أنفاق كاراكالا الأثرية التي تعد جزءاً من أنقاض الامبراطورية الرومانية القديمة.

بات من الممكن للسياح زيارة شبكة من الأنفاق المعقدة الموجودة تحت الأرض، بعد خضوعها لعمليات ترميم كبيرة لتوفير فرصة للزوار للحصول على جولة في هذا الموقع الهام.

وتحتوي شبكة الأنفاق، على أحد أفران القرميد التي كانت تستخدم لتشغيل الحمّامات في العصور الرومانية القديمة، والتي تم استخدامها حتى القرن السادس الميلادي.

كما تعد الأنفاق، أحد أهم المواقع الأثرية التي تحتوي على أقسام للاستحمام، وحمامات سباحة، إضافة إلى صالات خاصة لممارسة رياضة المصارعة.

ويضم المنتجع، مطاعم ومكتبات كانت في الأساس جزءاً جوهرياً من مجمع ترفيهي قديم. إضافة إلى ما سبق، يحتوي الموقع على فندق يوفر فرصة للسياح للإقامة بالقرب من المنتجع الأثري.

يذكر بأن الجهات المعنية في مدينة روما، افتتحت الموقع الأثري أمام السياح، بمعرض فني للفنان الإيطالي الشهير فابريزيو بليسي، وفق ما نقلت صحيفة ميرور أونلاين البريطانية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً