ترقية شرطي تصدى لسارقي سيارة أجرة في دبي

ترقية شرطي تصدى لسارقي سيارة أجرة في دبي

أمر القائد العام لشرطة دبي اللواء عبد الله خليفة المري، بترقية الشرطي مصطفى عوض يحيى من الإدارة العامة للمرور، لشجاعته في ضبط سارقي سيارة أجرة، ونجاحه بمفرده في تقييدهما والسيطرة عليهما بعد وقت قصير جداً من تنفيذهما للجريمة. ووفقاً لما نشره الحساب الرسمي لشرطة دبي عبر فيس بوك اليوم الأحد، جاء أمر الترقية خلال تكريم القائد …




alt


أمر القائد العام لشرطة دبي اللواء عبد الله خليفة المري، بترقية الشرطي مصطفى عوض يحيى من الإدارة العامة للمرور، لشجاعته في ضبط سارقي سيارة أجرة، ونجاحه بمفرده في تقييدهما والسيطرة عليهما بعد وقت قصير جداً من تنفيذهما للجريمة.

ووفقاً لما نشره الحساب الرسمي لشرطة دبي عبر فيس بوك اليوم الأحد، جاء أمر الترقية خلال تكريم القائد العام للشرطي مصطفى، ليقظته وفطنته وسرعة استجابته لنداء بلاغ الإدارة العامة للعمليات حول واقعة السرقة، إذ تمكن من تحديد السيارة المسروقة، ومتابعتها بالدورية الشرطية التي كان على متنها قبل أن يوقفها ويسيطر على سارقيها.

وتسلم الشرطي شهادة التكريم بحضور ابنه.

وأشاد اللواء المري بجهود وانضباط والتزام الشرطي مصطفى، وبأدائه لدوره على أحسن وأكمل وجه، بما يعكس المهنية العالية لرجل الشرطة الحريص كل الحرص على توفير الأمن والأمان للمواطنين والمقيمين على أرض الإمارة.

وسلم اللواء المري شهادة شكر وتقدير إلى الشرطي مصطفى، مؤكداً أن التكريم تحفيز وتشجيع منتسبي شرطة دبي على بذل المزيد من الجهد، والعطاء لتحقيق الرسالة الشرطية السامية في تعزيز الأمن، وضبط مرتكبي الجرائم في أسرع وقت، وتقديمهم للعدالة.

ومن جانبه، تقدم الشرطي مصطفى بجزيل الشكر للقائد العام لشرطة دبي على هذه اللفتة الكريمة، وعلى اهتمامه بمنتسبي شرطة دبي، ومتابعته لعملهم ميدانياً، مؤكداً أن هذا التكريم يعتبر بمثابة وسام شرف على صدره، وحافزاً لبذل المزيد من الجهد والعطاء.

وعن الواقعة، أكد الشرطي مصطفى أنه تلقى بلاغاً من مركز القيادة والسيطرة في الإدارة العامة للعمليات عن تعرض سيارة أجرة للسرقة، وذلك أثناء تمركزه في الدورية على شارع الوحدة، مبيناً أنه بدأ فوراً في التدقيق على سيارات الأجرة التي تمر قربه إلى أن شاهد السيارة المطلوبة.

وأوضح أنه تابع على الفور سيارة الأجرة إلى أن تمكن من قطع طريقها باستخدام المركبة التي كان يقودها، ثم ترجل بسرعة واتجه إلى السيارة التي كان يستقلها سارقان أفريقيان.

وأوضح الشرطي أنه عمد فوراً إلى أخذ كافة الاحتياطات اللازمة لسلامته، ثم اقترب من السيارة وعمل على إطفاء محركها، وأخذ مفاتيحها لمنع السارقين من الفرار، ثم سيطر عليهما، ووضع الأصفاد في أيديهما واحداً تلو الآخر، ثم طلب المساندة من باقي الدوريات، مشيراً إلى أن السارقين كانا مذهولين ومرتبكين بعد سرعة كشف أمرهما، ولم يستطيعا إدراك ما يدور حولهما الا بعد أن أصبحا مقيدين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً