تنقيب تركيا عن الغاز في مياه قبرص عواقبه وخيمة

تنقيب تركيا عن الغاز في مياه قبرص عواقبه وخيمة

وصف خبراء فرنسيون عمليات التنقيب التركية عن الغاز في المنطقة الاقتصادية الخالصة التابعة لقبرص بـ «الانتهاك»، مؤكدين لـ «البيان» أن تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لوكالات الأنباء الدولية، الأحد، تأكيد على استمراره في خرق القوانين الدولية، والتعدي على حقوق الجيران.

وصف خبراء فرنسيون عمليات التنقيب التركية عن الغاز في المنطقة الاقتصادية الخالصة التابعة لقبرص بـ «الانتهاك»، مؤكدين لـ «البيان» أن تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لوكالات الأنباء الدولية، الأحد، تأكيد على استمراره في خرق القوانين الدولية، والتعدي على حقوق الجيران.

تحدٍ مستمر

وقال روجيه موران أستاذ السياسة بجامعة «سوربون»، عضو الأمانة العليا لحزب «الجمهورية إلى الأمام» لـ «البيان»، إن فرنسا ترفض بشدة المعلومات المؤكدة التي تفيد بقيام سفن تركية بالتنقيب عن الغار في المنطقة الاقتصادية الخالصة التابعة لقبرص، حيث قامت سفينة «فاتح» التركية، بالتنقيب منذ يوم 16 مايو الماضي على الغاز على بعد 80 كلم غرب مدينة بافوس القبرصية، أي داخل المياه الاقتصادية لقبرص – 200 ميل بحري- كما انضمت لها سفينة «بربروس» التركية يوم 20 مايو، لتسريع وتيرة التنقيب خارج نطاق القانون، في انتهاك سافر للقانون الدولي، وعمليات التنقيب غير الشرعية هذه موثقة عن طريق الأقمار الصناعية.

سياسة ابتزاز

وأشار جيل ليبريتون عضو لجنة الشؤون القانونية بالبرلمان الأوروبي، إلى أن انتهاك أردوغان للسيادة القبرصية على المياه الاقتصادية، تحت زعم حصوله على تصريح من «جمهورية شمال قبرص»، أمر غير مقبول أوروبياً ودولياً، وقد دعت دول جنوب أوروبا السبع، خلال القمة الأخيرة في مالطا، يوم 14 يونيو الجاري، تركيا، بسرعة وقف أعمالها غير الشرعية في مياه المنطقة الاقتصادية القبرصية، ودعمت مذكرات الاعتقال الدولية التي استصدرتها قبرص، بحق طاقم سفن التنقيب التركية.

قضية محسومة

من ناحيتها، أكدت مارغريت فيون، الخبيرة في رابطة التحكيم الفرنسية (AFA)، أنه في حال استمرار النزاع، وعدم تراجع تركيا عن الانتهاكات، ستحيل قبرص، بدعم من دول الاتحاد الأوروبي الـ 28 ومصر وأمريكا، الملف إلى محكمة العدل الدولية، لا سيما أن قبرص وقعت عقود تنقيب مع شركات عالمية عملاقة، مثل الإيطالية إينى والفرنسية توتال والأمريكية إكسون موبيل، أي أن القضية باتت أكبر من نزاع بين تركيا وقبرص.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً