إيران تتخطى اليوم الحد المسموح لتخصيب اليورانيوم

إيران تتخطى اليوم الحد المسموح لتخصيب اليورانيوم

تواصل إيران تحدي القوى العالمية وتصر على مواصلة انتهاكها الاتفاق النووي، حيث يبدو أنها تستعد لزيادة تخصيب اليورانيوم، بما يتجاوز المستوى الذي حددته طهران عام 2015، في وقت قال مسؤول في مجموعة عمليات التجارة البحرية بالمملكة المتحدة إن الناقلة العملاقة باسيفيك فويدجر التي كانت ترفع علم بريطانيا وتوقفت في مياه الخليج يوم السبت (آمنة وبخير)،…

تواصل إيران تحدي القوى العالمية وتصر على مواصلة انتهاكها الاتفاق النووي، حيث يبدو أنها تستعد لزيادة تخصيب اليورانيوم، بما يتجاوز المستوى الذي حددته طهران عام 2015، في وقت قال مسؤول في مجموعة عمليات التجارة البحرية بالمملكة المتحدة إن الناقلة العملاقة باسيفيك فويدجر التي كانت ترفع علم بريطانيا وتوقفت في مياه الخليج يوم السبت (آمنة وبخير)، بعدما نفت إيران تقارير بأن الحرس الثوري احتجزها.

وكان قائد في الحرس الثوري الإيراني هدد يوم الجمعة باحتجاز سفينة بريطانية رداً على احتجاز مشاة البحرية الملكية البريطانية لناقلة نفط إيرانية عملاقة في جبل طارق يوم الخميس.وأظهرت بيانات منصة أيكون التابعة لشركة ريفينيتيف لتتبع مسارات السفن توقف الناقلة البريطانية في الخليج أثناء توجهها إلى السعودية قادمة من سنغافورة.

وقال مسؤول مجموعة عمليات التجارة البحرية بالمملكة المتحدة لرويترز إن التوقف كان إجراء روتينياً لضبط موعد وصولها إلى المرفأ التالي.وأضاف أن المجموعة، التي تنسق عمليات الشحن في الخليج، كانت على تواصل مع الناقلة البريطانية.

وكانت وكالة أنباء فارس الإيرانية شبه الرسمية نقلت عن رجل الدين محمد علي موسوي جزائري قوله يوم السبت إن على بريطانيا أن «تشعر بالخوف» من رد طهران المحتمل على احتجاز ناقلة النفط الإيرانية جريس 1.

في الأثناء ذكر علي أكبر ولايتي، مستشار المرشد الأعلى الإيراني للشؤون الدولية، في تسجيل مصور، أن «الأمريكيين انتهكوا الاتفاق بشكل مباشر والأوروبيين انتهكوه بشكل غير مباشر».وقال ولايتي إن زيادة تخصيب اليورانيوم إلى ما يزيد عن 3.67 بالمائة وهي النسبة التي يسمح بها الاتفاق «تمت الموافقة عليها بالإجماع من جانب كل مكونات المؤسسة».

وأفادت تقارير إعلامية في وقت سابق بأن إيران تستعد اليوم الأحد لزيادة تخصيب اليورانيوم إلى مستويات تقارب مستويات صنع الأسلحة، حيث ينتهي الموعد النهائي الذي حدده رئيسها لأوروبا لتقديم شروط جديدة للاتفاق النووي. ولم تعلن إيران بعد عن مدى قيامها بتخصيب اليورانيوم، بالرغم من أن ولايتي أشار إلى ضرورة تخصيبه بنسبة 5 في المئة.

ويأتي هذا في وقت أعلنت فيه الوكالة الدولية للطاقة الذرية عن اجتماع طارئ يعقد الأربعاء المقبل لمناقشة الملف النووي، وذلك بعدما انتهكت إيران الاتفاق النووي الذي أبرمته مع القوى العالمية عام 2015.وكانت إيران نفذت، قبل أيام، تهديداتها، وتجاوزت الحد المسموح به في الاتفاق النووي لمخزونها من اليورانيوم المخصب.

وكشفت إيران، في وقت سابق، أنها ستتخطى القيود النووية التي يفرضها الاتفاق واحداً تلو الآخر، وذلك رداً على العقوبات الاقتصادية التي فرضتها واشنطن على طهران، منذ انسحابها من الاتفاق العام الماضي.

Share

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً