كوريا الشمالية تتهم طالباً أسترالياً مفرج عنه بالتجسس

كوريا الشمالية تتهم طالباً أسترالياً مفرج عنه بالتجسس

اتهمت كوريا الشمالية طالباً أسترالياً، كان محتجزاً لعدة أيام قبل الإفراج عنه، بالتجسس وبأنشطة “مناهضة للدولة”. ولم يتواصل أليكس سيجلي (29 عاماً) من بيرث بأسرته وأصدقائه منذ 24 يونيو (حزيران) الماضي. وجرى الإفراج عنه يوم الخميس، ووصل إلى طوكيو بعد منتصف الليل حيث تعيش زوجته بعد التوقف لفترة قصيرة في بكين.ذكرت وسائل الإعلام الكورية الشمالية الرسمية اليوم، أنه …




الأسترالي أليكس سيجلي (أرشيف)


اتهمت كوريا الشمالية طالباً أسترالياً، كان محتجزاً لعدة أيام قبل الإفراج عنه، بالتجسس وبأنشطة “مناهضة للدولة”.

ولم يتواصل أليكس سيجلي (29 عاماً) من بيرث بأسرته وأصدقائه منذ 24 يونيو (حزيران) الماضي.
وجرى الإفراج عنه يوم الخميس، ووصل إلى طوكيو بعد منتصف الليل حيث تعيش زوجته بعد التوقف لفترة قصيرة في بكين.
ذكرت وسائل الإعلام الكورية الشمالية الرسمية اليوم، أنه تم “القبض على سيجلي في حالة تلبس واعترف صراحة بأفعاله التجسسية”.
واتهم بالتجسس وكذلك التحريض على جرائم ضد كوريا الشمالية عبر الإنترنت.
ويتحدث سيجلي الكورية بطلاقة وهو متخصص في الجولات التعليمية التوجيهية لكوريا الشمالية.
وفي عام 2018 بدأ الدراسة للحصول على درجة الماجستير في الأدب الكوري في جامعة كيم إيل سونغ في بيونغ يانغ، وأصبح أحد أوائل الغربيين الذين يواصلون دراسات لفترة طويلة في البلاد.
وقال تشاد أوكارول، رئيس موقع “إن كيه نيوز” في سيؤول، إن سيجلي استغل عموداً شهيراً في الموقع المتخصص في كوريا الشمالية لتقديم “لمحة غير سياسية ومتبحرة عن الحياة في بيونغ يانغ”.
وأضاف أوكارول في بيان: “فكرة أن هذه العواميد التي نشرت بشفافية ممهورة باسمه بين يناير (كانون الثاني) وإبريل (نيسان) 2019، ضد الدولة هي في طبيعتها تضليلاً نرفضه”.
وجرى تحرير سيجلي بمساعدة السويد التي لديها سفارة في بيونغ يانغ، وقال إنه يأمل أن يعود لحياته الطبيعية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً