قصف 3 مستشفيات خارج الخدمة ومقتل 5 مدنيين في إدلب

قصف 3 مستشفيات خارج الخدمة ومقتل 5 مدنيين في إدلب

تعرضت 3 مستشفيات في شمال غرب سوريا اليوم الخميس، إلى غارات شنتها قوات النظام، رغم أنها خارج الخدمة بسبب ضربات سابقة، بينما تسبب قصف مناطق عدة في مقتل 5 مدنيين على الأقل وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان. وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن: “عاودت طائرات النظام الحربية استهداف 3 مستشفيات في ريف إدلب الجنوبي” تعرضت للقصف في الأسابيع الماضية.وأفاد…




أنقاض مستشفى في إدلب السورية (أرشيف)


تعرضت 3 مستشفيات في شمال غرب سوريا اليوم الخميس، إلى غارات شنتها قوات النظام، رغم أنها خارج الخدمة بسبب ضربات سابقة، بينما تسبب قصف مناطق عدة في مقتل 5 مدنيين على الأقل وفق المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن: “عاودت طائرات النظام الحربية استهداف 3 مستشفيات في ريف إدلب الجنوبي” تعرضت للقصف في الأسابيع الماضية.

وأفاد بـ “استهداف مشفى في بلدة حاس بشكل مباشر، بينما طالت الضربات منازل سكنية في محيط مشفيين آخرين في مدينة كفرنبل” دون أن تسفر عن قتلى لأن هذه المستشفيات “خارج الخدمة بعد قصف جوي سابق”.

وقال المسؤول في منظمة إغاثية محلية عبيدة دندوش، إن قصف كفرنبل أدى إلى تدمير جزء من مشفى كفرنبل الجراحي، الذي سبق أن تعرض لغارة روسية أدت إلى تدمير الجزء الأكبر منه.

وقتل 4 مدنيين اليوم الخميس، بينهم طفلان في غارات للنظام على مدينة خان شيخون، وحاس، وكفرنبل، بينما قتلت طفلة في غارة روسية على أطراف بلدة البارة.

ورجّح المرصد ارتفاع حصيلة القتلى لوجود جرحى “في حالات خطرة”.

وتتعرض إدلب ومحيطها، التي تديرها هيئة تحرير الشام جبهة النصرة سابقاً، وتؤوي نحو 3 ملايين نسمة، لتصعيد في القصف منذ أكثر من شهرين، مع معارك عنيفة تتركز في ريف حماة الشمالي.

وألحق القصف والغارات منذ نهاية أبريل(نيسان) الماضي، وفق الأمم المتحدة، أضراراً بـ25 مرفقاً طبياً على الأقل و45 مدرسة في ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً