مصر تُطلق “إسكات البنادق” في أفريقيا لكسب رهان التنمية

مصر تُطلق “إسكات البنادق” في أفريقيا لكسب رهان التنمية

دعت مصر إلى دعم السلم والأمن في القارة الأفريقية من خلال مبادرة “إسكات البنادق”، وإلى إكمال مسيرة التنمية والبناء، وتجنب الاضطرابات، وغياب السلم والأمن، وانتشار الإرهاب، والهجرة غير الشرعية، والاتجار في البشر. جاء ذلك في كلمة وزير الخارجية المصري سامح شكري باسم بلاده في الجلسة الافتتاحية للمجلس التنفيذي للاتحاد الأفريقي، التي طالب فيها بتعزيز التنسيق والتعاون بين الاتحاد …




وزير الخارجية المصرية سامح شكري (الخارجية المصرية)


دعت مصر إلى دعم السلم والأمن في القارة الأفريقية من خلال مبادرة “إسكات البنادق”، وإلى إكمال مسيرة التنمية والبناء، وتجنب الاضطرابات، وغياب السلم والأمن، وانتشار الإرهاب، والهجرة غير الشرعية، والاتجار في البشر.

جاء ذلك في كلمة وزير الخارجية المصري سامح شكري باسم بلاده في الجلسة الافتتاحية للمجلس التنفيذي للاتحاد الأفريقي، التي طالب فيها بتعزيز التنسيق والتعاون بين الاتحاد الأفريقي والتجمعات الاقتصادية الإقليمية الثمانية في القارة على أسس من التكامل وتقسيم الأدوار وتجنب الازدواجية في العمل الأفريقي المشترك، للارتقاء بمعدلات الاندماج الإقليمي والقاري.

وأكد الوزير شكري في رسالته الثانية، أن الدول الأفريقية ستحتفل بإطلاق منطقة التجارة الحرة في أفريقيا، التي ستعزز التكامل والتنمية في القارة، مشدداً على أنه لا خيار أمام دول القارة سوى تحرير التجارة لتحقيق نقلة نوعية في معدلات التنمية.

ودعا شكري وزير الخارجية إلى أهمية تطوير البنية الأساسية للنقل والاتصالات في القارة، وأهمية الاستفادة من الثورة التكنولوجية لتطوير التكامل بين دولها القارة، والاستفادة من الثورة الصناعية الرابعة.

وذكر شكري بأهمية مشروع محور القاهرة كيب تاون، في جنوب أفريقيا، وتطوير شبكات الاتصالات، والربط الكهربائي، والسكك الحديدية في ربوع القارة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً