التغير في الصوت قد يكون مؤشراً على الإصابة بالباركنسون

التغير في الصوت قد يكون مؤشراً على الإصابة بالباركنسون

يعتبر مرض الشلل الرعاشي (باركنسون) من الأمراض الشائعة التي تؤثر على ملايين الأشخاص حول العالم، وهو مرض يؤثر على حركة الجسم، ويعتبر الرعاش أهم أعراضه. وبحسب دراسة أجريت مؤخراً في جامعة كينغز كوليدج بلندن، فإن انخفاض نبرة الصوت، وخشونته في بعض الأحيان، يعد أحد الأعراض المبكرة التي يمكن أن تدل على الإصابة بمرض باركنسون. ووجد الباحثون بأن هذا …




تعبيرية


يعتبر مرض الشلل الرعاشي (باركنسون) من الأمراض الشائعة التي تؤثر على ملايين الأشخاص حول العالم، وهو مرض يؤثر على حركة الجسم، ويعتبر الرعاش أهم أعراضه.

وبحسب دراسة أجريت مؤخراً في جامعة كينغز كوليدج بلندن، فإن انخفاض نبرة الصوت، وخشونته في بعض الأحيان، يعد أحد الأعراض المبكرة التي يمكن أن تدل على الإصابة بمرض باركنسون.

ووجد الباحثون بأن هذا التغير في الصوت قد يظهر قبل سنوات من ظهور أي أعراض لمرض باركنسون.

كما كشف العلماء بأن الأضرار التي تلحق بالدماغ وتتسبب بالإصابة بمرض باركنسون، تؤثر سلباً على عنصر السيروتونين الضروري لصحة خلايا الدماغ.

وقالت مؤلفة الدراسة، هيذر ويلسون، إن اضطراب وظائف السيروتونين في الدماغ، عادة ما يكون علامة على تقدم مرض باركنسون.

يذكر بأن داء باركنسون يؤدي إلى شلل تام في الحركة في مراحله المتقدمة ويمكن أن يكون سبباً رئيسياً للوفاة في الكثير من الحالات، بحسب ما نقلت صحيفة إكسبرس البريطانية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً