بلدية أبوظبي تعيد تأهيل تقاطعات حيوية

بلدية أبوظبي تعيد تأهيل تقاطعات حيوية

أنجزت بلدية مدينة أبوظبي حزمة من أعمال تطوير وإعادة تأهيل مناطق وتقاطعات حيوية وزراعات تجميلية في جزيرة أبوظبي، لمواكبة التطور في المدينة بما يعكس مكانة أبوظبي كواحدة من أجمل مدن العالم وأكثرها تقدماً ورقياً.

  • أحد مشروعات بلدية أبوظبي قبل وبعد التطوير. من المصدر



أنجزت بلدية مدينة أبوظبي حزمة من أعمال تطوير وإعادة تأهيل مناطق وتقاطعات حيوية وزراعات تجميلية في جزيرة أبوظبي، لمواكبة التطور في المدينة بما يعكس مكانة أبوظبي كواحدة من أجمل مدن العالم وأكثرها تقدماً ورقياً.

وتفصيلاً، تولت بلدية مركز المدينة إعادة تأهيل عناصر التجميل الطبيعي لأطراف الطريق عند مدخل جزيرة الريم والمنطقة الرملية فوق نفق الميناء والنفق القائم عند تقاطع شارع الشيخ راشد بن سعيد مع شارع زايد الأول.

كما أنجزت البلدية رصف الجزيرة الوسطية في شارع حمدان بن محمد من الإشارة الضوئية عند التقاطع مع شارع ليوا حتى التقاطع مع شارع الشيخ راشد بن سعيد، وهي تمثل منطقة حيوية في قلب المدينة التجارية، وقريبة من أبراج مركز التجارة العالمية.

كما زرعت البلدية المناطق الرملية على طرف الطريق المؤدية إلى جزيرة الريم بمغطيات التربة والزهور ونباتات الزينة، بالإضافة إلى أعمال التجميل الطبيعي الصلب. وأفادت بلدية مركز المدينة بأن فكرة تطوير المناطق الرملية جاءت ثمرة لخطة المسح الميداني للمساحات العامة المفتوحة المطلة على الشوارع الرئيسة، لاستغلالها بطريقة فعالة من خلال تطوير أعمال التجميل الطبيعي، وإنشاء أرصفة المشاة، وأماكن للجلوس، وبما يتواكب مع أفضل الممارسات والمعايير والمواصفات العالمية، تلبية لاحتياجات السكان.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً