إنفوغراف: 6 مخاطر لتناول مسكنات الألم دون وصفة طبية

إنفوغراف: 6 مخاطر لتناول مسكنات الألم دون وصفة طبية

يسارع الكثيرون إلى تناول المسكنات عند الشعور بالألم، حتى دون الحصول على استشارة طبية، غير مدركين للمخاطر الصحية الناتجة عن ذلك. وفيما يلي مجموعة من المخاطر التي ينطوي عليها تناول مسكنات الألم دون وصفة طبية، بحسب موقع توب 10 هوم ريميديز:1- اضطرابات الكلى ربطت العديد من الدراسات بين الإفراط في استخدام مسكنات الألم مع مشاكل الكلى، …




alt


يسارع الكثيرون إلى تناول المسكنات عند الشعور بالألم، حتى دون الحصول على استشارة طبية، غير مدركين للمخاطر الصحية الناتجة عن ذلك.

وفيما يلي مجموعة من المخاطر التي ينطوي عليها تناول مسكنات الألم دون وصفة طبية، بحسب موقع توب 10 هوم ريميديز:

1- اضطرابات الكلى
ربطت العديد من الدراسات بين الإفراط في استخدام مسكنات الألم مع مشاكل الكلى، ومع الاستخدام المستمر للإيبوبروفين أو النابروكسين، قد يعاني بعض الأشخاص من الفشل الكلوي. ومع ذلك، يحدث هذا بشكل أكثر شيوعاً عند الأشخاص الذين لديهم عوامل خطر أخرى، مثل السكري أو ارتفاع ضغط الدم.

2- التداخل مع مضادات الاكتئاب
في دراسة نشرت عام 2011 في مجلة وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم، وجد العلماء أن المسكنات ومضادات الالتهاب غير الستيروئيدية تقلل بشكل كبير من فعالية مضادات الالتهاب القهقرية.

وفي نفس الوقت يرتبط تناول مضادات الالتهاب الستروئيدية مع مضادات الاكتئاب، بزيادة خطر الإصابة بنزيف داخل الجمجمة في غضون 30 يوماً من الجمع الأولي.

3- ضعف الدم
وجد تقرير نشر في عام 2014 أن الجمع بين مضادات التخثر والعلاج بالأسبرين، يزيد من خطر النزيف لدى المرضى الذين يعانون من الجلطات الدموية الوريدية الحادة.

ويمكن لمزيج من مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية والعقاقير المضادة للتخثر، أن يزيد من خطر النزيف، وهو غالباً ما يكون بسيطاً، ولكنه قد يكون قاتلًا في بعض الحالات.

4- ضعف الكبد
تلف الكبد هو خطر شائع يتعرض له الكثيرون نتيجة لاستهلاك مسكنات الألم دون وصفة طبية، وتبرز مسكنات مثل الأسبرين والأسيتامينوفين في المقام الأول من بين أخطر الأدوية الضارة بالكبد.

وغالباً ما تكون مشاكل الكبد دليل على وجود سبب مناعي. وترتبط بعض الحالات أيضًا بالأيضات السامة لبعض مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية.

5- مشاكل المعدة
تلعب المواد الكيميائية الموجودة في الجسم والتي تضخّم الألم دوراً رئيسياً في حماية بطانة المعدة والأمعاء. وعندما يحبط مسكن الألم هذه المواد الكيميائية، يصبح الجهاز الهضمي أكثر عرضة للتلف الناتج عن الأحماض المعدية.

6- فشل القلب

تشير دراسة نشرت عام 2017 في المجلة الأوروبية للقلب والأوعية الدموية، إلى أن استهلاك أي نوع من مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية، مثل الإيبوبروفين، قد يزيد من خطر الإصابة بنوبة قلبية بنسبة 31 في المائة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً