“البيان” ترصد إعلان المواطنين ترشحهم لعضوية “الوطني” عبر “تويتر

“البيان” ترصد إعلان المواطنين ترشحهم لعضوية “الوطني” عبر “تويتر

منذ إعلان اللجنة الوطنية للانتخابات قوائم الهيئات الانتخابية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019 بدورته الرابعة، بادر عدد من المواطنين بإعلان اعتزامهم للترشح للدورة المقبلة عبر حساباتهم في مواقع التواصل الاجتماعي. وحددت اللجنة الوطنية للانتخابات يوم 5 أكتوبر المقبل اليوم الرئيس لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019.

منذ إعلان اللجنة الوطنية للانتخابات قوائم الهيئات الانتخابية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019 بدورته الرابعة، بادر عدد من المواطنين بإعلان اعتزامهم للترشح للدورة المقبلة عبر حساباتهم في مواقع التواصل الاجتماعي. وحددت اللجنة الوطنية للانتخابات يوم 5 أكتوبر المقبل اليوم الرئيس لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019.

واستخدم المواطنون موقع “تويتر” كمنصة للإعلان عن نيتهم الترشح في الانتخابات حيث يشارك بعضهم للمرة الأولى فيما أعلن أعضاء حاليون وسابقون في المجلس الوطني الاتحادي عن اعتزامهم الترشح.

حمد أحمد الرحومي عضو المجلس الوطني الاتحادي أكد أنه ينوي تجديد ترشحه لعضوية المجلس لمواصلة عمله البرلماني الذي استمر لـ 8 سنوات لخدمة الوطن والمواطن والإستمرار على نهج العطاء الدائم.

وغردّ الرحومي على حسابه في موقع تويتر: “السلام عليكم ورحمة الله وبركاته … بعد التقييم لعملي ووجودي في المجلس الوطني الإتحادي لثمان سنوات مضت وبعد الإستشارة والإستخارة قررت مواصلة العمل الوطني والإستفادة من خبرتي البرلمانية التراكمية لخدمة الوطن والمواطن . لاوعود سوى الإستمرار على نهج العطاء الدائم.”

الإعلامي في مؤسسة دبي للإعلام محمد الكعبي كشف أنه ينوي الترشح لعضوية المجلس الوطني الاتحادي في دورته المقبلة عن إمارة عجمان لتعزيز حضور الشباب في مختلف ميادين العمل بدولة الإمارات.

alt

كما أعلنت ناعمة عبدالله الشرهان عضوة المجلس الوطني الاتحادي ترشحها لانتخابات الدورة المقبلة عبر نجلها الإعلامي منذر المزكي والذي نشر على حسابه في “انستغرام” صورة تجمعه بوالدته وعلّق عليها بالقول: “أسال الله أن يوفق أمي الغالية في خطوتها القادمة.. ولأجل الإمارات نواصل.”

وأوضحت المحامية مي الفلاسي على حسابها في “تويتر” أنها ستترشح لعضوية المجلس عن إمارة دبي فيما أفادت المواطنة حمدة الحمادي أن اسمها من ضمن القائمة النهائية للمجلس الوطني الاتحادي للعام 2019 وأنها تعتزم الترشح عن إمارة دبي.

وطلب المواطنون من الجمهور دعمهم وتشجيعهم في هذا العمل الوطني، آملين أن تتكلل جهودهم بالنجاح لخدمة الوطن وأبنائه، وراجين الله العلي القدير التوفيق في خطوتهم الانتخابية لتحقيق تطلعات الشعب وتمثيلهم في المجلس الوطني الاتحادي.

ويذكر أن مواقع التواصل الاجتماعي كانت حاضرة في الدورة الثالثة من انتخابات المجلس الوطني الاتحادي حيث استخدمها البعض للترويج لحملتهم الانتخابية منهم سعيد صالح الرميثي الفائز بعضوية المجلس الوطني الاتحادي عن إمارة أبوظبي في الدورة الماضية. واعتمد الرميثي على وسائل التواصل الاجتماعي المعروفة وسناب شات التي كانت وسيلته الأكثر فاعلية في الترويج خلال فترة الحملات الانتخابية، والتي بلغت مدتها أقل من الشهر.

القواعد العامة للعملية الانتخابية

من جهتها، دعت اللجنة الوطنية للانتخابات عبر «البيان» أعضاء الهيئات الانتخابية إلى الالتزام بالقواعد العامة للعملية الانتخابية التي حددتها التعليمات التنفيذية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019، والتي تمثل الإطار القانوني الناظم للعملية الانتخابية، مشددة على عدم ممارسة أعمال الدعاية والترويج قبل الموعد الذي حددته اللجنة لممارسة نشاطات الحملات الانتخابية.

وطالبت اللجنة أعضاء الهيئات الانتخابية بالتريث في مباشرة أعمال الدعاية والترويج لصالحهم أو لصالح أحد أعضاء الهيئات ممن لديهم الرغبة في الترشح لهذه الانتخابات، والالتزام بالجدول الزمني المعلن الذي حدد موعد بدء الدعاية الانتخابية من تاريخ يوم الأحد 8 سبتمبر 2019 ولغاية يوم الجمعة 4 أكتوبر 2019، مشددة على عدم جواز ممارسة أي شكل من أشكال الدعاية الانتخابية، سواء التقليدية أو عن طريق وسائل الاتصال الإلكتروني، قبل الموعد المشار إليه.

اقرأ ايضا:

  • 5 أكتوبر اليوم الرئيس لانتخابات «الوطني»

  • الجدول الزمني لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي لدولة الإمارات 2019
  • إعلان قوائم الهيئات الانتخابية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً