ترامب يخشى هجمات إرهابية إذا انسحب الجيش من أفغانستان

ترامب يخشى هجمات إرهابية إذا انسحب الجيش من أفغانستان

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إنه “يريد سحب قوات بلاده من أفغانستان لكنه يخشى أن يؤدي غياب الوجود العسكري الأمريكي إلى استخدام البلد كقاعدة لتنفيذ هجمات إرهابية تستهدف الولايات المتحدة”. وفي مقابلة مع محطة “فوكس نيوز” الإخبارية الإثنين، قال ترامب إن “المشكلة في سحب القوات الأمريكية البالغ قوامها 9 آلاف فرد من أفغانستان هي أن هذا البلد “مختبر للإرهابيين”…




الرئيس الأمريكي دونالد ترامب (أرشيف)


قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إنه “يريد سحب قوات بلاده من أفغانستان لكنه يخشى أن يؤدي غياب الوجود العسكري الأمريكي إلى استخدام البلد كقاعدة لتنفيذ هجمات إرهابية تستهدف الولايات المتحدة”.

وفي مقابلة مع محطة “فوكس نيوز” الإخبارية الإثنين، قال ترامب إن “المشكلة في سحب القوات الأمريكية البالغ قوامها 9 آلاف فرد من أفغانستان هي أن هذا البلد “مختبر للإرهابيين”.

وأضاف ترامب: “أصفها بأنها هارفارد الإرهابيين” في إشارة إلى جامعة هافارد الأمريكية العريقة.

وسرد محادثات له مع مسؤولين عسكريين أمريكيين أبلغهم برغبته في سحب القوات.

وقال إنهم “حذروه من أن قتال الإرهابيين في أفغانستان أفضل من قتالهم في الولايات المتحدة”.

وذكر ترامب أن أحد الجنرالات قال له “سيدي، أفضل مهاجمتهم هناك بدلاً من مهاجمتهم في وطننا”.

وقال ترامب: “هذا أمر ينبغي أن تفكر فيه دائماً”.

وأشار ترامب إلى أنه حتى إذا سحبت الولايات المتحدة قواتها من أفغانستان فسوف تترك وجوداً “مخابراتياً شديد البأس” هناك.

جرى تسجيل المقابلة مع ترامب في مطلع الأسبوع قبيل هجوم بشاحنة ملغومة نفذه مقاتلون من حركة طالبان وأسفر عن مقتل 6 أشخاص وإصابة 105 في كابول.

وعقد مبعوث الولايات المتحدة الخاص للسلام في أفغانستان زلماي خليل زاد، جولة سابعة من محادثات السلام الإثنين مع طالبان بهدف إنهاء الحرب المستمرة منذ 18 عاماً.

وتركز محادثات السلام على مطالبة طالبان بمغادرة القوات الأجنبية ومطالبة الولايات المتحدة بضمان عدم استخدام أفغانستان كقاعدة لشن هجمات في أي مكان.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً