3 معايير تحكم توجهات الناخب الإماراتي أمام صناديق الاقتراع

3 معايير تحكم توجهات الناخب الإماراتي أمام صناديق الاقتراع

أكد أستاذ علم الاجتماع في جامعة الشارقة، الأستاذ الدكتور أحمد العموش، أن هناك 3 معايير تحكم توجهات الناخب الإماراتي أمام صناديق الاقتراع لاختيار مرشحه لعضوية المجلس الوطني الاتحادي في الانتخابات المقبلة. وبين الدكتور أحمد العموش في تصريح خاص ، أن أول هذه المعايير هو “المعيار التقليدي” المعتمد على صلة القرابة والانتماء إلى القبيلة، وأغلب من سيصوت…




alt


أكد أستاذ علم الاجتماع في جامعة الشارقة، الأستاذ الدكتور أحمد العموش، أن هناك 3 معايير تحكم توجهات الناخب الإماراتي أمام صناديق الاقتراع لاختيار مرشحه لعضوية المجلس الوطني الاتحادي في الانتخابات المقبلة.

وبين الدكتور أحمد العموش في تصريح خاص ، أن أول هذه المعايير هو “المعيار التقليدي” المعتمد على صلة القرابة والانتماء إلى القبيلة، وأغلب من سيصوت ضمنه هم من فئة كبار السن.

البرامج الانتخابية
أما المعيار الثاني، فأكد الدكتور العموش أنه يتمثل في البرنامج الانتخابي للمرشح، ومدى قدرته على مخاطبة الناخبين ضمن احتياجاتهم سواء الصحية أو التعليمية او الوظائف المستقبلية، مبيناً أن الفئة الأكثر تصويتاً ضمن هذا المعيار هم الشباب.

مواقع التواصل
ورأى العموش أن المعيار الثالث في جذب الأصوات يتمثل في قدرة المرشح على استثمار مواقع التواصل الاجتماعي في إيصال رسائله الانتخابية بطريقة تلامس الناس، مؤكداً أن مواقع التواصل الاجتماعي أصبحت مؤخراً من الوسائل الهامة التي تؤثر في السلوك المجتمعات، وتساهم في جذب الأصوات الناخبة في الانتخابات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً