المسماري: ندرس الرد على تهديدات تركيا

المسماري: ندرس الرد على تهديدات تركيا

قال المتحدث باسم الجيش الليبي الوطني، اللواء أحمد المسماري، مساء الإثنين، إن القيادة السياسية والجيش يدرسان الرد على تهديدات تركيا. وأضاف المسماري في مؤتمر صحافي، أن تركيا تشكل خطراً على الأمن القومي العربي وليبيا خصوصاً، مردفاً “لدينا علاقات جيدة مع الشعب التركي وتصرفات أردوغان سبب التوتر”.وكشف المسماري في معرض حديثه أسماء متطرفين من القاعدة …




alt


قال المتحدث باسم الجيش الليبي الوطني، اللواء أحمد المسماري، مساء الإثنين، إن القيادة السياسية والجيش يدرسان الرد على تهديدات تركيا.

وأضاف المسماري في مؤتمر صحافي، أن تركيا تشكل خطراً على الأمن القومي العربي وليبيا خصوصاً، مردفاً “لدينا علاقات جيدة مع الشعب التركي وتصرفات أردوغان سبب التوتر”.

وكشف المسماري في معرض حديثه أسماء متطرفين من القاعدة مقيمين حالياً في تركيا.

وكان المتحدث باسم الجيش الليبي الوطني، قد نفى في وقت سابق أن يكون الجيش قد ألقى القبض على أي مواطن أجنبي أو تركي، مشيراً إلى أن السلطات المحلية التابعة للحكومة المؤقتة في أجدابيا أوقفت شخصين تركيين للتحقق منهما ومن ثم أطلقت سراحهما بشكل فوري.

وشدد المسماري في مقابلة مع قناة “الحدث” السعودية قائلاً: “ليس من صلاحياتنا إلقاء القبض على أي تركي مقيم في البلاد”.

لكنه أكد أن استهداف تركيا للجيش الوطني الليبي ليس بالأمر الجديد، بل هو قائم بدرجات متفاوتة منذ العام 2014، إلا أن الجديد هو أن أنقرة أصبحت متواجدة على الأرض في ليبيا بقواتها ومعداتها، وفقاً للمسماري.

وأوضح أن “تركيا صعدت ضد الجيش الوطني الليبي بعدما اتهمناها بدعم الإرهاب”، مضيفاً أن “طرابلس أصبحت مركزاً لتنظيم الإخوان الذي يدعمه الرئيس أردوغان”. كما أكد المسماري أن بعض المطلوبين في قضية اغتيال السفير الأمريكي ببنغازي متواجدون حالياً في تركيا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً