أكد مركز قيادة العمليات الطبية التابع لدائرة الصحة في أبوظبي بأن الطلاب البالغ عددهم 10 والذين تعرضوا لإصابات مختلفة إثر وقوع حادث اصطدام حافلة مدرسية في جزيرة الريم أمس الأربعاء يتلقون الرعاية الصحية اللازمة حالياً في مدينة الشيخ خليفة الطبية.

وأكد مركز قيادة العمليات الطبية التابع لدائرة الصحة في أبوظبي، وفقاً لما نشره الحساب الرسمي للدائرة عبر إنستغرام صباح اليوم الخميس، أنه على الفور وبعد تلقي البلاغ بوقوع الحادث قام بالتنسيق مع شركة أبوظبي للخدمات الصحية “صحة” لنقل الحالات المصابة إلى المنشأة الصحية المناسبة.

وللاطمئنان على الحالات ومتابعة سير عملية تقديم الرعاية الصحية للمصابين، زار رئيس دائرة الصحة في أبوظبي الشيخ عبد الله بن محمد آل حامد، يرافقه وكيل دائرة الصحة محمد الهاملي، الطلبة للاطمئنان على حالتهم.

وأكد الشيخ عبد الله بن محمد آل حامد، أنه “لا توجد أولوية أهم من أبنائنا، وحرصنا على صحتهم يأتي من اهتمام القيادة الرشيدة التي توليها أهمية بالغة”.

وأضاف: “يسرني أن الطلاب يتمتعون بصحة جيدة، وأن الجهود لن تتوقف لضمان تقديم الرعاية الصحية اللازمة والملائمة لاحتياجاتهم الصحية”.