«تايمز»: غداء ساركوزي محور الفساد في مونديال قطر

«تايمز»: غداء ساركوزي محور الفساد في مونديال قطر

فتح إلقاء القبض على رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم السابق ميشيل بلاتيني ملف فساد الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولاس ساركوزي الذي يواجه تحقيقات على خلفية تهم «فساد» و«استغلال نفوذ» وجهت إليه تشمل دوره في الضغط على مسؤولين سابقين في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) من أجل منح تنظيم مونديال 2022 إلى قطر. وفي تقرير نشرته «صنداي…

فتح إلقاء القبض على رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم السابق ميشيل بلاتيني ملف فساد الرئيس الفرنسي الأسبق نيكولاس ساركوزي الذي يواجه تحقيقات على خلفية تهم «فساد» و«استغلال نفوذ» وجهت إليه تشمل دوره في الضغط على مسؤولين سابقين في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) من أجل منح تنظيم مونديال 2022 إلى قطر. وفي تقرير نشرته «صنداي تايمز» البريطانية، قالت إن ساركوزي يأتي في محور الكشف المثير للفضول حول دوره في منح كأس العالم لكرة القدم 2022 إلى قطر.

وأشارت إلى أن بلاتيني يواجه اتهامات بحضور غداء استضافه ساركوزي في الإليزيه في 23 نوفمبر 2010 – قبل 9 أيام فقط من منح قطر الجائزة- حضرها العديد من القطريين بمن فيهم أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني، ولي العهد آنذاك. وذكرت أن لاعب كرة القدم السابق كان آنذاك عضو اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، وكان يميل نحو دعم ملف أمريكا لتنظيم مونديال 2022.

ووفقا للصحيفة، يسعى المحققون إلى التحقق مما إذا كان بلاتيني تلقى رشوة في مقابل تحويل ميله باتجاه قطر بعد الغداء. ولفتت الصحيفة إلى أن ساركوزي أقام علاقات وثيقة مع القطريين أثناء توليه منصبه، وبعد مغادرة الإليزيه.

وكانت صحيفة «ليبراسيون» الفرنسية كشفت عن مأدبة الغداء الفاخرة الشهيرة بقصر الإليزيه في 23 نوفمبر2010، التي جمعت بين ساركوزي وبلاتيني وأمير قطر تميم بن حمد.

وأبرم خلالها اتفاق منح قطر تنظيم نهائيات كأس العالم، وشراء نادي باريس سان جرمان والحصول على حق البث الحصري للمباريات لصالح مجموعة «بي.إن.سبورتس»، وكل ذلك بالتنسيق مع ناصر الخليفي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً