محمد الشرقي: الإمارات تنتهج سياسة توفّر تعليماً عالي الجودة

محمد الشرقي: الإمارات تنتهج سياسة توفّر تعليماً عالي الجودة

أكد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، أهمية السياسة التعليمية التي تنتهجها الدولة في توفير نظام تعليمي عالي الجودة، يعمل على تطبيق مرتكزات الأجندة الوطنية وتحقيق «رؤية الإمارات 2021» وتطلعات الدولة في «مئوية الإمارات 2071».

أكد سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، أهمية السياسة التعليمية التي تنتهجها الدولة في توفير نظام تعليمي عالي الجودة، يعمل على تطبيق مرتكزات الأجندة الوطنية وتحقيق «رؤية الإمارات 2021» وتطلعات الدولة في «مئوية الإمارات 2071».

جاء ذلك خلال رعاية وحضور سموه، مساء أمس، حفل تخريج دفعة جديدة من طلبة أكاديمية الفجيرة الخاصة، يرافقه الشيخ الدكتور راشد بن حمد الشرقي رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام.

تطوير

وأشاد سمو ولي عهد الفجيرة بمسيرة الدولة التنموية، التي وضعت تطوير التعليم في قائمة أولوياتها، مثمناً الجهود التي بذلت لتحقيق التطور النوعي والمتسارع في العملية التعليمية في الإمارات، وبلوغها مستويات عالمية.

ولفت سموه في هذا السياق إلى أهمية الاستثمار في الطاقات البشرية المتعلمة لكي تكون قادرة على خدمة المجتمع الإماراتي بما يحقق تطلعات القيادة الرشيدة للدولة. وهنأ سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي خريجي الدفعة الجديدة، متمنياً لهم الانتقال إلى خطوة متقدمة من دراستهم الجامعية الأكاديمية، والتزود بالمعرفة اللازمة لأخذ دورهم الفاعل في المجتمع، مثنياً على الجهود التي بذلتها الهيئة التدريسية في الأكاديمية لتخريج طلاب يملكون أفضل الخبرات العلمية.

وفي نهاية الحفل، قام سمو ولي عهد الفجيرة بتوزيع الشهادات على الخريجين وتكريم المتفوقين منهم.

حضر حفل التخرج سالم الزحمي مدير مكتب سمو ولي عهد الفجيرة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً