أفضل وأسوأ رجيم في 2019.. لا تصدق كل ما تسمعه

أفضل وأسوأ رجيم في 2019.. لا تصدق كل ما تسمعه

ما هو أسرع وأسوأ رجيم في 2019؟ هل تفكر في خسارة الوزن أو اتباع نظام صحي لتناول الطعام؟ الخبر السار هنا هو أن هناك مجموعة كبيرة جداً من الأنظمة الغذائية التي تساعدك على خسارة الوزن، وفي الوقت نفسه سوف تجعلك تعيش حياة صحية متوازنة، وتقيك من الإصابة بالأمراض. على مدار السنوات الماضية اُجريت العديد من …

alt

ما هو أسرع وأسوأ رجيم في 2019؟

هل تفكر في خسارة الوزن أو اتباع نظام صحي لتناول الطعام؟ الخبر السار هنا هو أن هناك مجموعة كبيرة جداً من الأنظمة الغذائية التي تساعدك على خسارة الوزن، وفي الوقت نفسه سوف تجعلك تعيش حياة صحية متوازنة، وتقيك من الإصابة بالأمراض.

على مدار السنوات الماضية اُجريت العديد من الأبحاث لمعرفة حجم التأثير الإيجابي للأنظمة الغذائية، حاول الباحثون معرفة تأثير تناول طعام صحي على الجسم، كما وجدوا أن هناك أنظمة غذائية أخرى تساعد على إنقاص الوزن ولكنها في الوقت نفسه لها تأثير سلبي للغاية ومضر على صحة الإنسان.

وفيما يلي نستعرض مجموعة من أفضل وأسوأ رجيم في عام 2019:

أفضل أنظمة غذائية لخسارة الوزن في عام 2019

ريجيم البحر المتوسط

تعتبر هذه الحمية من أفضل الأنظمة الغذائية، وأشاد بها أخصائيو التغذية خاصة وأنها تعتمد على الخضار والفواكه الطازجة والحبوب الكاملة والأسماك الدهنية، وزيت الزيتون، والمكسرات والبقول ومنتجات الألبان، ما يجعله نظاما متوازنا.

بالإضافة إلى أن هذا النظام الغذائي يساعدك على فقدان الوزن، ولكنه له الكثير من الفوائد الصحية المرتبطة بتناول الطعام مثل الإيطاليين واليونانيين وغيرهم من الأشخاص الذين يعيشون على البحر المتوسط. وجد أخصائيو التغذية أن هذا النظام يعزز الحالة الصحية للقلب والدماغ.

الرجيم النباتي

من الصعب اعتبار نظام غذائي نباتي “بدعة” أو موضة، لأن هناك العديد من الأسباب التي تدفعك إلى اتباع هذا النظام الذي يخلو من اللحوم، بما في ذلك العديد من الاعتبارات البيئية والأخلاقية.

ووفقاً لتجربة اُجريت منذ فترة اعتمدت على مراقبة حوالي 1150 شخصا فإن تناول الخضراوات والنباتات عوضاً عن اللحوم يساعدك على خسارة الوزن، وهذا أمر طبيعي لأن الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة والبروتين النباتي تحتوي على عدد أقل من السعرات الحرارية والدهون.

كما أن اتباع نظام غذائي نباتي سوف يُحسن حالتك الصحية كثيراً، ولكن عندما يتم التخطيط له بعناية، فهو يساعد على تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب، والسرطان، كما أنه مناسب للأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الأكل.

نظام غذائي مرن أو شبه نباتي

في حين أن النباتيين يتجنبون تناول اللحوم، فإن النظام الغذائي المرن يسمح بإضافة كمية محدودة من المنتجات الحيوانية، مثل اللحوم والدواجن أو الأسماك، من أجل إمداد الجسم ببعض البروتين.

إذا كنت من عشاق اللحوم ولكنك في الوقت نفسه تريد حرق كميات كبيرة من السعرات الحرارية بطريقة متوازنة، فقد يكون هذا النظام الأفضل لك. يقول أخصائي تغذية إنه لا يجب أن تكون الوجبات الغذائية كاملة أو لا شيء”.

ليس عليك التوقف تماماً عن تناول اللحوم والمنتجات الحيوانية فقط قللها. ووجدت دراسة نُشرت عام 2016 أن الأنظمة الغذائية النباتية لا ترتبط بفقدان الوزن، إلا أن لها فوائد صحية أخرى مثل انخفاض ضغط الدم وتقليل خطر الإصابة بمرض السكري من الدرجة الثانية.

ريجيم الصوم المتقطع

أصبح الصيام المتقطع وسيلة شائعة لإنقاص الوزن بسرعة، على سبيل المثال فإن بعض الأشخاص يصومون عن الطعام لمدة يومين في الأسبوع، بينما يقوم البعض بالصيام لفترات معينة مثل الصيام 16 ساعة، أو 8 ساعات.

يقول أخصائيو التغذية إن هذا النظام يساعد على التخلص من الكثير من العادات السيئة مثل الإفراط في تناول الأكل. ورغم أن هذا النظام يساعد على إنقاص الوزن بسرعة ولكن الأطباء وأخصائيي التغذية أكدوا أنه لا يناسب الجميع، ولا يجب اتباعه دون استشارة الطبيب، لأنه من الممكن أن يؤذي مرضى السكري أو النساء الحوامل.

أسوأ أنظمة غذائية لخسارة الوزن في 2019

نظام أكلة اللحوم

يعتمد هذا النظام على تناول كميات كبيرة من اللحوم، بالإضافة إلى البيض والدهون والجبن، وبالرغم من أن هذا النظام يساعدك على التخلص من الوزن الزائد، ولكن أخصائيو التغذية نصحوا بالابتعاد عنه لأنه ليس نظاماً صحياً، مؤكدين أن هناك طرقا أكثر صحية لخسارة الوزن.

ولا تتمثل خطورة هذا النظام في أنك تتناول طعام به نسبة كبيرة من الدهون المشبعة، ولكن لأنه يعرضك إلى خطر زيادة مستويات الكوليسترول في الدم، كما أنك تستبعد بعض الأطعمة الضرورية مثل الفواكه والخضراوات.

رجيم Whole 30

يعتمد هذا النظام على التوقف والامتناع عن تناول العديد من المواد الغذائية مثل السكر والمواد الأخرى التي لا يمكن تصور الحياة بدونها لمدة 30 يوماً. وينصح مؤيدو هذا النظام بتناول الأطعمة الكاملة عوضاً عن المُعبأة والمغلفة، مؤكدين أن هذا النظام له فوائد أخرى تتجاوز إنقاص الوزن والتي تتمثل في زيادة الطاقة وتحسين النوم. ورغم فوائده إلا أن القيود التي يفرضها هذا النظام تجعله خطرا. وحذر خبراء التغذية من اتباع هذا النظام دون استشار الطبيب المختص لأنه يحرم جسمك من بعض المواد الغذائية التي يحتاجها.

نظام كيتو الغذائي

أصبح هذا النظام الغذائي من أكثر الأنظمة الغذائية الشائعة ويلجأ إليها من يريدون خسارة الوزن بسرعة. إلا أنه لم يثبت أنه نظاماً صحياً وفعالاً على المدى الطويل.

المعروف أن هذا النظام يحتوي على نسبة عالية من البروتين والدهون المعتدلة والكربوهيدرات المنخفضة، ولكن إذا كنت تتبعه دون ثم توقفت عنه فجأة فسوف تستعيد كل الوزن الذي فقدته.

رجيم اتكنز

نظام اتكنز الغذائي منخفض الكربوهيدرات كان مشهوراً للغاية منذ عقود، ما جعله النظام الغذائي الصحي الذي يتبعه المشاهير، ويعتمد على أن تكون الدهون مصدر الطاقة في الجسم عوضاً عن الكربوهيدرات، ما يحفز الجسم على حرق الدهون وإنقاص الوزن. ولكن مشكلة هذا النظام الرئيسية هي أنه لا يعمل على المدى الطويل، كما وجدت الأبحاث أن له تأثيرا سلبيا على صحة القلب.

رجيم بيجان

يعتمد هذا النظام على دمج كميات كبيرة من الفواكه والخضراوات، بالإضافة إلى المكسرات، والزيوت، مع تجنب منتجات الألبان أو الغلوتين والحد من تناول الفول والحبوب. إلا أنه مع ذلك لا يعد نظاما نباتيا لأنه يسمح بتناول كميات قليلة ومحدودة من الطعام.

وفي كثير من الأحيان يؤدي هذا النظام الغذائي إلى اضطراب الجهاز الهضمي، ويجعلك تعيش حياة صحية غير متوازنة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً