غوتيريس: نحرص على العلاقة مع الحكومة اليمنية لحل الأزمة

غوتيريس: نحرص على العلاقة مع الحكومة اليمنية لحل الأزمة

أكد الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس، اليوم السبت، حرص المنظمة الدولية على العلاقة مع الحكومة اليمنية للتوصل إلى حل سلمي للأزمة بناء على المرجعيات الثلاث. وبحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية “سبأ”، بعث غوتيريس برسالة إلى الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، شكره فيها على استقباله وكيل الأمين العام للشؤون السياسية وبناء السلام روزماري ديكارلو.ورحب غوتيريس…




الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش (أرشيف)


أكد الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريس، اليوم السبت، حرص المنظمة الدولية على العلاقة مع الحكومة اليمنية للتوصل إلى حل سلمي للأزمة بناء على المرجعيات الثلاث.

وبحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية “سبأ”، بعث غوتيريس برسالة إلى الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، شكره فيها على استقباله وكيل الأمين العام للشؤون السياسية وبناء السلام روزماري ديكارلو.

ورحب غوتيريس بالنقاش الصريح والمفتوح الذي دار خلال اللقاء بين هادي والمسؤولة الأممية.

وشدد غوتيريس على أن كافة الشواغل التي أثيرت في رسالة هادي إلى الأمين العام للأمم المتحدة نهاية مايو(أيار) الماضي، قد أعيد التأكيد عليها وتسليمها كوثيقة في لقاء هادي مع روزماري، وتم أخذها بعين الاعتبار.

وثمن الأمين العام للأمم المتحدة المرونة والتعاون الذي أظهرته الحكومة اليمنية، مؤكداً على أن العلاقة بين الأمم المتحدة والحكومة المعترف بها دولياً هي مفتاح الحل باعتبارها الممثل الشرعي والوحيد للشعب اليمني.

كما أكدت الرسالة على الشراكة مع الحكومة اليمنية في التوصل إلى الحل السلمي المنشود بناء على المرجعيات الثلاث المتمثلة بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل والقرارات الأممية ذات الصلة.

وفي نهاية مايو(أيار) الماضي، اتهم الرئيس اليمني، المبعوث الأممي إلى بلاده مارتن غريفيث بأنه انحاز إلى صف الميليشيات الحوثية، بعد مباركته لخطوة الحوثيين في إعادة الانتشار في موانئ الحديدة.

وتقول الحكومة اليمنية إن “الحوثيين لم ينفذوا إعادة الانتشار، بل سلموا الموانئ لآخرين منهم، وتطالب الأمم المتحدة بتصحيح هذا المسار”.

وأمام التوتر الذي ساد بين الحكومة اليمنية وغريفيث خلال الفترة الماضية، التقت وكيل الأمين العام للشؤون السياسية وبناء السلام روزماري ديكارلو مع الرئيس هادي، في العاشر من الشهر الجاري، وأكدت الرئاسة اليمنية حينها أن اللقاء كان مثمراً وبناء وأنها تلقت ضمانات من قبل الأمم المتحدة بالتزام المبعوث الدولي بالعمل على تنفيذ اتفاق الحديدة بشكل صحيح.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً