الشرطة اللندنية في منزل “خليفة” ماي بسبب مشاجرة زوجية “صاخبة”

الشرطة اللندنية في منزل “خليفة” ماي بسبب مشاجرة زوجية “صاخبة”

توجهت شرطة لندن الجمعة إلى منزل بوريس جونسون المرشح الأوفر حظا لتولي رئاسة الحكومة البريطانية خلفا لتيريزا ماي، بعدما تلقت اتصالا هاتفيا يتحدث عن خلاف زوجي صاخب، كما ذكرت وسائل الإعلام البريطانية. وقالت صحيفة “ذي غارديان” إن أحد الجيران اتصل ليل الخميس الجمعة بالشرطة ليبلغها أنه سمع مشاجرة مع صراخ وإغلاق أبواب بقوة في منزل…




 بوريس جونسون المرشح الأوفر حظا لتولي رئاسة الحكومة (أرشيف)


توجهت شرطة لندن الجمعة إلى منزل بوريس جونسون المرشح الأوفر حظا لتولي رئاسة الحكومة البريطانية خلفا لتيريزا ماي، بعدما تلقت اتصالا هاتفيا يتحدث عن خلاف زوجي صاخب، كما ذكرت وسائل الإعلام البريطانية.

وقالت صحيفة “ذي غارديان” إن أحد الجيران اتصل ليل الخميس الجمعة بالشرطة ليبلغها أنه سمع مشاجرة مع صراخ وإغلاق أبواب بقوة في منزل جونسون ورفيقته كاري سيموندز في جنوب لندن.

وأضافت الصحيفة أنه سمع صوت سيموندز وهي تصرخ “ارحل” و”اخرج من شقتي”.

وأكد ناطق باسم الشرطة اللندنية أن أحد الجيران اتصل عند الساعة 00.24 من الجمعة. وأوضح أن “المتصل كان قلقاً على أمن جارة له”.

وأضاف الناطق أن “الشرطة توجهت إلى المكان وتحدثت إلى كل سكان الشقة وهم جميعا بخير”، مشيراً إلى أن رجال الشرطة “لم يجدوا أي مخالفة أو مصدر قلق، ولم يكن هناك أي سبب لتحرك الشرطة”.

وقال الجار الذي سجل الخلاف من منزله، للصحيفة نفسها أنه قرع باب منزل بوريس جونسون وكاري سيموندز ثلاث مرات لكن لم يلق أي جواب. وأكد أنه سمع “صرختين قويتين جدا” و”إغلاق باب بعنف” أدى إلى اهتزاز المبنى.

وسيتنافس جونسون المؤيد لبريكست، وزير الخارجية جيريمي هانت على رئاسة حزب المحافظين. وسيختار أعضاء الحزب البالغ عددهم 160 ألفا الفائز الذي سيصبح تلقائيا رئيس الحكومة قبل نهاية يوليو (تموز)
ة

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً