«كهرباء دبي» تشارك باختيار 12 شركة في الدورة الثالثة من «الإلكترونات الحرة»

«كهرباء دبي» تشارك باختيار 12 شركة في الدورة الثالثة من «الإلكترونات الحرة»

شاركت هيئة كهرباء ومياه دبي في اختيار 12 شركة ناشئة من مختلف أنحاء العالم في الدورة الثالثة من برنامج «الإلكترونات الحرة» مسرّع الأعمال العالمي الذي يهدف إلى تشجيع الشركات الناشئة على تطوير حلول مبتكرة في مجال الطاقة، وتعد الهيئة أحد أبرز أعضاء الائتلاف الداعم للبرنامج الذي يضم مؤسسات عالمية رائدة في مجال الطاقة.

شاركت هيئة كهرباء ومياه دبي في اختيار 12 شركة ناشئة من مختلف أنحاء العالم في الدورة الثالثة من برنامج «الإلكترونات الحرة» مسرّع الأعمال العالمي الذي يهدف إلى تشجيع الشركات الناشئة على تطوير حلول مبتكرة في مجال الطاقة، وتعد الهيئة أحد أبرز أعضاء الائتلاف الداعم للبرنامج الذي يضم مؤسسات عالمية رائدة في مجال الطاقة.

شارك في المخيم التدريبي الأول للعام 2019 الذي عقد في العاصمة الأيرلندية دبلن، 30 شركة وصلت للمرحلة النهائية من بين 300 شركة ناشئة تقدمت بطلباتها للالتحاق بالدورة الثالثة من البرنامج.

وسيتم تنظيم ثلاثة لقاءات للشركات الناشئة التي تم اختيارها، مع شركات الطاقة الأعضاء في الائتلاف، يمتد كل منها لأربعة أيام، بهدف دراسة وتطوير المشروعات والحلول التي قدمتها الشركات الناشئة. وستعقد هذه اللقاءات في كل من الولايات المتحدة الأمريكية، وهونغ كونغ، والبرتغال.

برنامج

وقال سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي للهيئة: باتت الهيئة اليوم واحدة من أبرز المؤسسات الخدماتية العالمية التي لا تستشرف المستقبل فحسب، وإنما تشارك في صنعه، ونشارك في «برنامج الإلكترونات الحرة» مع عدد من أبرز مؤسسات الطاقة الرائدة في العالم، ضمن جهودنا لتعزيز التعاون بين كبرى المؤسسات الخدماتية العالمية وشركات الطاقة الناشئة، بهدف دعم وتشجيع الابتكار وتطوير حلول ناجعة لمواجهة التحديات الحالية والمستقبلية في مجال الطاقة، والاستشراف المبكر للفرص، وتعزيز الابتكار في مجال الطاقة المتجددة والنظيفة.

وقد سعدنا بحجم الإقبال ونوعية المشروعات التي قدمتها الشركات الناشئة من مختلف أنحاء العالم في البرنامج الذي يوفر فرصة فريدة لشركات الطاقة الناشئة التي تتبنى أفكاراً مبتكرة لمشروعات ريادية لتبادل المعلومات والمعارف والتوسع في أسواق جديدة حول العالم.

وقال المهندس مروان بن حيدر، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الابتكار والمستقبل في هيئة كهرباء ومياه دبي: يمثل برنامج الإلكترونات الحرة إطاراً متكاملاً لعقد الشراكات وابتكار التقنيات الإحلالية لتوفير فرص مستقبلية وتعزيز الابتكار في مجال الطاقة المتجددة والنظيفة وتمهيد الطريق أمام المزيد من الإنجازات الرائدة في المستقبل.

كما يعزز البرنامج جهود الهيئة في توظيف تقنيات الثورة الصناعية الرابعة كالذكاء الاصطناعي، والطائرات الروبوتية، وتخزين الطاقة، والبلوك تشين، وإنترنت الأشياء وغيرها.

ائتلاف

إضافة إلى هيئة كهرباء ومياه دبي، يضم الائتلاف الداعم لبرنامج «الإلكترونات الحرة» 9 من أبرز شركات الطاقة العالمية هي: «أوس نيت» الأسترالية، و«إي. إس. بي» الإيرلندية، و«إي. دي. بي» البرتغالية، و«إنوجي» الأوروبية، و«أوريجين» الأسترالية، و«سنغابور باور» السنغافورية، و«تيبكو» اليابانية، والشركة الأمريكية للطاقة من الولايات المتحدة، و«سي إل بي باور» في هونغ كونغ، إضافة إلى المؤسسة البرتغالية المتخصصة في دعم مشروعات ريادة الأعمال.

الجدير بالذكر أن برنامج «الإلكترونات الحرة» تم استخدامه كدراسة حالة أكاديمية في الدراسات العليا في كلية الأعمال بجامعة ستانفورد، وجامعة ملبورن، والمعهد الفيدرالي للتكنولوجيا في زيوريخ بسويسرا، حيث ركزت الدراسات على منهجية البرنامج وطريقته في البحث والتطوير.

Share

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً