إطلاق «فرسان التسامح» في كلية شرطة أبوظبي

إطلاق «فرسان التسامح» في كلية شرطة أبوظبي

تزامناً مع عام التسامح وبرعاية وحضور الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح، احتفلت الجامعة الأمريكية في الإمارات بتخريج فوج جديد من طلبتها (الدفعة التاسعة) من بينهم الحاصلون على درجة الماجستير والدراسات العليا في تخصصات متنوعة.شهد الحفل حضور الشيخ راشد بن خليفة آل مكتوم، ومحمد بن صالح الدرمكي الرئيس الأعلى للجامعة، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيس …

emaratyah

تزامناً مع عام التسامح وبرعاية وحضور الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح، احتفلت الجامعة الأمريكية في الإمارات بتخريج فوج جديد من طلبتها (الدفعة التاسعة) من بينهم الحاصلون على درجة الماجستير والدراسات العليا في تخصصات متنوعة.
شهد الحفل حضور الشيخ راشد بن خليفة آل مكتوم، ومحمد بن صالح الدرمكي الرئيس الأعلى للجامعة، واللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي رئيس مجلس أمناء الجامعة والدكتور مثنى غني عبد الرزاق رئيس الجامعة.
وقال الشيخ نهيان بن مبارك في كلمته: «في هذا الاحتفال بتخريج الدفعة التاسعة من الجامعة الأمريكية في الإمارات والذي يضاعف من أهميته أنه يتزامن مع احتفالاتنا بعام التسامح في الإمارات ويتراسل تماماً مع حرص هذه الجامعة على أن تكون بعون الله نموذجاً رائداً في تجسيد مفهوم التسامح والأخوة الإنسانية، هذا المفهوم الذي تأكد لدينا جميعاً في عطاء وإنجازات مؤسس الدولة المغفور له الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان عليه رحمة الله ورضوانه، هو تسامح من الجميع ومع الجميع دونما تفرقة أو تمييز».
وقال اللواء الدكتور أحمد الريسي: «يُطلّ علينا هذا اليوم السعيد وجامعتنا تحتفل بعام التسامح بهدف تعزيز مفهوم التسامح لدى الجميع وتخليداً لشخصية ومبادئ وقيم المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ومنجزاته».
من جهة أخرى، أطلق الشيخ نهيان بن مبارك، أمس الدورة الجديدة من برنامج «فرسان التسامح»، بالتعاون مع كلية الشرطة بأبوظبي، بعد تطويره بشكل كامل، كمساق دراسي، ليناسب المؤسسات والهيئات التعليمية، وقال: أن عمليات التطوير في«فرسان التسامح» تناولت المنهج العلمي، وأساليب عرض التجارب العالمية في التسامح، ووضع قيم التسامح في إطار التطبيق العملي في المؤسسات المختلفة، ووضع المؤشرات المناسبة لتقييم النتائج وفق خبرات عالمية وتعليمية في هذا المجال.
جاء ذلك عقب إطلاق المساق الدراسي، وشارك في البرنامج الذي يغطي 32 ساعة دراسية وتدريبية لأول مرة، 150 طالباً من المنتسبين إلى الكلية، ويتولى إدارة البرنامج 11 خبيراً وأكاديمياً ومدرباً عالمياً، وأشرف على تطويره نخبة من المتخصصين العالميين، وخبراء من جامعة محمد الخامس.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً