اجتماع بين إيران ودول الاتفاق النووي في فيينا

اجتماع بين إيران ودول الاتفاق النووي في فيينا

تعقد الدول التي وقعت الاتفاق النووي مع إيران اجتماعاً في فيينا في 28 يونيو (حزيران) الجاري، لمناقشة سبل مساعدة طهران على مواجهة التحديات التي تفرضها العقوبات الأمريكية، وفق ما أعلن مكتب وزيرة الخارجية الأوروبية، فيديريكا موغيريني. وأوضح البيان، أن اللجنة المختلطة لخطة العمل الشاملة المشتركة “مدعوة لمناقشة سبل مواجهة التحديات الناجمة عن انسحاب الولايات المتحدة، وإعادة فرضها عقوبات على إيران، وكذلك…




صورة جماعية لممثلي الدول التي وقعت الاتفاق النووي مع إيران في 2015 (أرشيف)


تعقد الدول التي وقعت الاتفاق النووي مع إيران اجتماعاً في فيينا في 28 يونيو (حزيران) الجاري، لمناقشة سبل مساعدة طهران على مواجهة التحديات التي تفرضها العقوبات الأمريكية، وفق ما أعلن مكتب وزيرة الخارجية الأوروبية، فيديريكا موغيريني.

وأوضح البيان، أن اللجنة المختلطة لخطة العمل الشاملة المشتركة “مدعوة لمناقشة سبل مواجهة التحديات الناجمة عن انسحاب الولايات المتحدة، وإعادة فرضها عقوبات على إيران، وكذلك التصريحات الايرانية الأخيرة حول تنفيذ التزاماتها النووية”.

وسيشارك ممثلون عن فرنسا، وألمانيا، والمملكة المتحدة، والصين، وروسيا، وإيران، في الاجتماع الذي سترأسه، وفق البيان، مساعدة موغيريني، هيلغا شميد.

وسبق للأوروبيين أن حذروا مراراً من تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران.

وكانت موغيريني قالت في ختام اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورغ يوم الإثنين، إن اندلاع نزاع سيكون “خطيراً للغاية”.

ويسعى الأوروبيون لنزع فتيل صراع خطير وإنقاذ الاتفاق النووي الموقع مع طهران في 2015، بعد انسحاب الولايات المتحدة منه، وفرضها عقوبات جديدة على طهران.

وزارت مساعدة موغيريني، الألمانية هيلغا شميد، المنطقة في الأسبوع الماضي، وإيران، لجمع معلومات.

من جانبها، أعلنت موغيريني الإثنين، أن “تقييمنا حول احترام إيران لالتزاماتها لن يكون قائماً أبداً على تصريحات، بل على حقائق، وعلى تقييم الوكالة الدولية للطاقة الذرية”.

وأضافت “حتى الآن وأنا أتحدث معكم لا تزال ايران تحترم التزاماتها. وإذا غيرت الوكالة تقييمها فسنجري تقييماً لموقفنا”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً