أبرز المعلومات عن الناخب الإماراتي دوره وحقوقه

أبرز المعلومات عن الناخب الإماراتي دوره وحقوقه

تزامناً مع اقتراب التجربة الانتخابية البرلمانية الرابعة في الإمارات، ومع بدء استعدادات لجان مختصة ستشرف على تنظيم الانتخابات على مستوى الدولة، رصد 24 أبرز المعلومات حول الناخب وحقوقه وواجباته. بداية عرف القانون الإماراتي الناخب بأنه كل مواطن ورد اسمه في قائمة الهيئة الانتخابية للإمارة التي ينتمي إليها، وحددت التشريعات الخاصة بالانتخابات البرلمانية حق الصوت الواحد لكل …




التصويت الالكتروني (أؤشيف)


تزامناً مع اقتراب التجربة الانتخابية البرلمانية الرابعة في الإمارات، ومع بدء استعدادات لجان مختصة ستشرف على تنظيم الانتخابات على مستوى الدولة، رصد 24 أبرز المعلومات حول الناخب وحقوقه وواجباته.

بداية عرف القانون الإماراتي الناخب بأنه كل مواطن ورد اسمه في قائمة الهيئة الانتخابية للإمارة التي ينتمي إليها، وحددت التشريعات الخاصة بالانتخابات البرلمانية حق الصوت الواحد لكل مواطن ويعني ذلك أمرين: أولهما الناخب يدلي بصوته مرة واحدة فقط في نفس الدورة الانتخابية، وثانيهما أن الناخب يختار مرشحاً واحداً فقط من بين المرشحين في الإمارة التي ينتمي إليها.
حقوق الناخب
يتمتع الناخب بحق الترشح لعضوية المجلس الوطني الاتحادي إذا توافرت فيه الشروط، ويحق له إدلاء صوته في الانتخابات واختيار من يريد من المرشحين بحرية تامة، إلى جانب حقه في عدم التأثير على اختياره عن طريق الهدايا العينية أو المادية، كما يحق للناخب الحصول على المساعدة من رئيس لجنة مركز الانتخاب أو أحد اعضائه للإدلاء بصوته بشكل سليم، إذا كان لا يستطيع التصويت بنفسه، والحق في الطعن على أحد المرشحين إذا كانت لديه أسباب مقبولة.

حالات بطلان الصوت
وفي حالة استخدام نظام التصويت اليدوي، يعتبر الصوت الانتخابي باطلاً إذا توافرت فيه إحدى الحالات المنصوص عليها في المادة 33 من التعليمات التنفيذية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2016، وهي: إذا كان معلقاً على شريط، إذا أثبت في ورقة الاقتراع أكثر من العدد المطلوب انتخابه، إذا أثبت على غير ورقة الاقتراع والمختومة بخاتم لجنة مركز الانتخابات، إذا كانت ورقة الاقتراع تحمل اية علامة تشير إلى شخصية الناخب أو تدل عليه، إذا لم تتضمن ورقة الاقتراع أية إشارة تفيد الإدلاء بالصوت الانتخابي، إذا وجد ورقة الاقتراع أي كشط أو شطب، ويتولى رئيس لجنة مركز الانتخاب الفصل في جميع المسائل المتعلقة بصحة الصوت الانتخابي.

طرق التصويت

تختلف طريقة التصويت في الانتخابات بحسب إن كان داخل الدولة أو خارجها، حيث يتم التصويت داخل الدولة عن طريق نظام التصويت الإلكتروني عبر إدخال ومعالجة وتنظيم البيانات ورصدها، بينما يتم التصويت في الانتخابات خارج الدولة عن طريق نظام التصويت اليدوي، أي من خلال استخدام أوراق الاقتراع.

أصحاب الهمم

وفي ما يتعلق بأصحاب الهمم، يمكن للناخب الذي لا يعرف القراءة أو الكتابة أو كان من المكفوفين أو ممن لا يستطيعون التصويت بأنفسهم، أن يدلي بصوته شفوياً وبشكل سري للجنة مركز الانتخاب أو لأحد أعضائها الذي يفوضه رئيس اللجنة، وذلك وفقاً لنظام التصويت المتبع.

عمر الناخب
ويحق لكل عضو هيئة انتخابية الترشح لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي في الإمارة التي ينتمي إليها، إذا توافرت فيه الشروط الخاصة بالترشح وهي أن يكون من مواطني إحدى إمارات الدولة، ويقيم بصفة دائمة في الإمارة التي يمثلها في المجلس الوطني الاتحادي، وألا يقل سنه عن 25 عام.

أماكن التصويت
وسوف تتم عملية التصويت في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2019 في مراكز الانتخاب التي تحددها اللجنة الوطنية للانتخابات في كل إمارة، على أن يكون لعضو الهيئة الانتخابية في أية إمارة أن يدلي بصوته في أي مركز انتخاب على مستوى الدولة، وليس فقط في مراكز الانتخاب في الإمارة التي ينتمي إليها.

التصويت من الخارج
ويحق لأعضاء الهيئات الانتخابية المتواجدين خارج الدولة الإدلاء بأصواتهم في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي في مراكز الانتخاب التي سوف تقيمها اللجنة الوطنية للانتخابات في مقار السفارات والقنصليات والبعثات الدبلوماسية للدولة في الخارج.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً