وزارة التربية: عقوبات «الغش» تصل إلى الحرمان من الامتحان

وزارة التربية: عقوبات «الغش» تصل إلى الحرمان من الامتحان

وضعت وزارة التربية والتعليم عقوبات في حالات الغش أثناء الامتحانات تصل إلى الحرمان من الامتحان، كما حددت الوزارة ضوابط مهمة للعاملين في لجان الامتحانات، تتمثل في حظر حمل أو استخدام الهواتف المتحركة أو أي جهاز إلكتروني داخل قاعات الامتحانات، ولجان النظام والمراقبة ومراكز طباعة الامتحانات، وأخذ الحيطة والحذر في التعامل مع وثائق الامتحان والتعامل معها…

وضعت وزارة التربية والتعليم عقوبات في حالات الغش أثناء الامتحانات تصل إلى الحرمان من الامتحان، كما حددت الوزارة ضوابط مهمة للعاملين في لجان الامتحانات، تتمثل في حظر حمل أو استخدام الهواتف المتحركة أو أي جهاز إلكتروني داخل قاعات الامتحانات، ولجان النظام والمراقبة ومراكز طباعة الامتحانات، وأخذ الحيطة والحذر في التعامل مع وثائق الامتحان والتعامل معها بسريه تامة، بما يضمن سلامة الإجراءات المنظمة لها وعدم الإفصاح عن بيانات أو نتائج قبل اعتمادها رسمياً، فيما يوقع كل العاملين على نموذج التعهد وبيان مهامهم ومسؤولياتهم، وفي حال وجود أي تقصير في المهام والمسؤوليات أو مخالفة التنظيمات واللوائح المنظمة لعملية الامتحانات، يتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقهم.

وشددت الوزارة على عدم اصطحاب الطلبة للساعات الإلكترونية الحديثة، وذلك ضمن توجهات احترازية لمنع الغش باللجان، وحرص الوزارة على أن يحصل كل طالب على درجاته من مجهوده الشخصي، وعممت أخيراً لائحة ضوابط الامتحانات على المدارس كافة، إضافة إلى أدلة إرشادية لمديري المدارس، وحددت صلاحياتهم كرؤساء لجان، وبموجبها يحق لمسؤولي اللجان تفتيش الطالب في حالة الشك في حيازته مواد للغش.وحددت ضوابط لطلبة الصفوف من (1-12) المتقدمين للامتحانات، تكمن في حظر حمل أي جهاز إلكتروني ذكي ذات الخصية الصوتية والسمعية والمرئية وكل تطبيقات التواصل.

كما أدرجت الوزارة بيانات الإجراءات التي تتخذها اللجنة المشكلة بالمدرسة وبمقر اللجنة وتكون موثقة بالمستندات من خلال جدول يضم 4 بنود للمخالفات، يشمل البند الأول 5 مخالفات، هي الغش أو مساعدة غيره على الغش، وحمل أو استخدام أي من الأجهزة السمعية والصوتية، واستخدام تطبيقات التواصل الاجتماعي أو ثبات تداول الوثائق الامتحانية، وذلك بناءً على تقرير لجنة الإشراف العام على الامتحانات، والاعتداء السلوكي واللفظي على أحد العاملين أو الزملاء بمقر اللجان، بالإضافة إلى مخالفة الإتلاف المتعمد للورقة الامتحانية، ووضعت إجراءات تتخذ تجاه هذه المخالفات، وهي أن يحرم الطالب من الامتحان ويرصد له صفر في خانة امتحانات الفصل، ويخطر ولي أمر الطالب الذي حرم من الامتحان، وتنبيهه بالإجراء المتخذ في حال تكرار المخالفة، وتحتفظ اللجنة بالأجهزة والوثائق التي تم ضبطها مع تقرير اللجنة.

والبند الثاني من المخالفات إذا تكررت المخالفات المذكورة سابقاً من الطالب يحرم من امتحانات جميع المواد الدراسية في هذا الفصل، وفي البند الثالث من المخالفات حددت الوزارة أن الاعتداء الجسدي على أحد العاملين أو الطلاب بناء على تقرير اللجنة، يحرم من جميع الامتحانات ويطبق عليه لائحة الانضباط السلوكي، أما البند الرابع فيتمثل في ضبط شخص يقوم بأداء الامتحانات بدلاً عن طالب آخر، يتم اتخاذ الإجراء ضده متمثلاً في حرمان الطالب من امتحان المادة ويرصد له صفر، وإذا كان الشخص المنتحل لشخصية الطالب من غير الطلبة المسجلين في نظام بيانات الطلبة يتم تحويل التقرير إلى الشؤون القانونية.

اقرأ أيضا:

تكنولوجيا الغش.. أقلام ضوئية ونظارات طبية وسماعات بالغة الصغر

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً