العرب يطالبون غريفيث بعدم الخروج عن اتفاق السويد

العرب يطالبون غريفيث بعدم الخروج عن اتفاق السويد

أكد البرلمان العربي، على خيار السلام المبني على مرجعيات الحل السياسي في اليمن والمتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار وقرارات مجلس الأمن وعلى رأسها القرار رقم (2216) لعام 2015.

أكد البرلمان العربي، على خيار السلام المبني على مرجعيات الحل السياسي في اليمن والمتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار وقرارات مجلس الأمن وعلى رأسها القرار رقم (2216) لعام 2015.

جاء ذلك في قرار للبرلمان العربي بشأن «مستجدات الأوضاع في الجمهورية اليمنية». وأكد البرلمان على موقفه الداعم للشرعية اليمنية والمعترف بها دولياً، ودعم أمن واستقرار ووحدة اليمن وسـلامة وسيادة أراضيه.

ورحب باستئناف نشاط مجلس النواب اليمني وعقد جلسته في مدينة سيئون بمحافظة حضرموت، وتشكيل هيئة رئاسة جديدة.

إدانة الانتهاكات

وأدان البرلمان الانتهاكات الجسيمة التي تقوم بها ميليشيا الحوثي الانقلابية بحق أعضاء مجلس النواب اليمني، ومن هذه الانتهاكات إجراء محاكمات عبثية غير دستورية وغير قانونية لجميع أعضاء المجلس الذين رفضوا الانقلاب وانحازوا للشرعية.

وطالب البرلمان، الأمين العام للأمم المتحدة بتوفير الضمانات الكافية لتنفيذ بنود اتفاق ستوكهولم الخاصة بمحافظة الحديدة وعدم تجزئته وفقاً للقرارات الدولية، وعودة السلطة المحلية الشرعية إلى المحافظة، وإلزام ميليشيا الحوثي الانقلابية بتنفيذ الاتفاقات الخاصة بالأسرى والمعتقلين والمختطفين والمختفين قسراً.

وأكد دعم موقف الحكومة اليمنية في مطالبة ‏المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في اليمن مارتن غريفيث بالالتزام بالمرجعيات الثلاث للحل السياسي وتنفيذ بنود اتفاق ستوكهولم.

كما طالب مجلس الأمن والأمم المتحدة والاتحاد البرلماني الدولي، بالاضطلاع بمسؤولياتهم تجاه ما تقوم به إيران بانتهاك حقوق السيادة اليمنية وتهريب الأسلحة والصواريخ الباليستية لميليشيا الحوثي، وإلزامها بقرار مجلس الأمن رقم (2216) الذي يحظر توريد الأسلحة لميليشيا الحوثي.

Share

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً