لا صعوبات في التربية الإسلامية للصف 12

لا صعوبات في التربية الإسلامية للصف 12

أدى طلبة الصفوف من الأول إلى الثاني عشر، في المدارس الحكومية والخاصة التي تتبع مناهج وزارة التربية والتعليم، بمختلف إمارات الدولة، أمس، امتحانات نهاية الفصل الدراسي الثالث للعام 2018 – 2019، في مادة التربية الإسلامية، في أول أيام امتحانات نهاية العام الدراسي، حيث ساد الارتياح والاستقرار جميع اللجان. أدى ما يقرب من 29 ألفاً و89 طالباً وطالبة بالثاني عشر على مستوى الدولة امتحان…

emaratyah

أدى طلبة الصفوف من الأول إلى الثاني عشر، في المدارس الحكومية والخاصة التي تتبع مناهج وزارة التربية والتعليم، بمختلف إمارات الدولة، أمس، امتحانات نهاية الفصل الدراسي الثالث للعام 2018 – 2019، في مادة التربية الإسلامية، في أول أيام امتحانات نهاية العام الدراسي، حيث ساد الارتياح والاستقرار جميع اللجان.
أدى ما يقرب من 29 ألفاً و89 طالباً وطالبة بالثاني عشر على مستوى الدولة امتحان مادة التربية الإسلامية الذي جاء في 7 صفحات متضمناً 35 سؤالاً، بواقع 19 ألفاً و152 طالب وطالبة في التعليم العام «الحكومي»، و8411 طالباً وطالبة في التعليم الخاص، و1526 طالباً وطالبة في التعليم الفني.

أبوظبي

أدى طلبة الصف الثاني عشر في مدارس أبوظبي أمس، أول امتحانات نهاية الفصل الدراسي الثالث للعام 2018 – 2019، في مادة التربية الإسلامية الذي جاء في 7 صفحات متضمناً 35 سؤالاً كانت «برداً وسلاماً»، حسب الطلبة.
وتفقد عدد من المسؤولين في المدرسة الإماراتية التابعة لوزارة التربية والتعليم سير الامتحانات، أمس، في عدد من اللجان في مدينة أبوظبي وضواحيها.
وأكدت مراكز الإشراف على الامتحانات في المدارس عدم تلقيها أي ملاحظات سلبية، أو شكاوى من الطلبة، أو مراقبي اللجان، ما يؤكد سهولة الأسئلة ومناسبتها لجميع الطلبة من مختلف المستويات العلمية، سواء العادي، أو المتوسط، أو الممتاز.
وخرج معظم الطلبة من قاعات الامتحانات قبل انتهاء الوقت بنصف ساعة، معربين عن شكرهم وتقديرهم لواضعي الأسئلة ولإدارات مدارسهم ومعلميهم لتوفيرهم الجو المريح داخل القاعات.

دبي

وفي إمارة دبي أجمع الطلبة على سهولة مادة التربية الإسلامية وإنها خلت من أية صعوبات، حيث أكد الطلاب خالد علي، وأحمد سلامة، وسيف عبد الله، من مدارس دبي، أن ورقة الامتحان خلت من أي صعوبات، أو أسئلة من خارج المنهج الدراسي، وجاءت جميع الأسئلة واضحة، ومن المقرر الدراسي وأوراق المراجعات التي تدربوا عليها في الفصل الدراسي.
وأضافوا أن سهولة امتحان التربية الإسلامية في أول يوم من امتحانات نهاية العام الدراسي تمنح الطلبة قدراً كبيراً من الارتياح ومراجعة المناهج الدراسية والاستعداد للامتحانات في بقية المواد الدراسية.

الشارقة

أجمع طلبة الثانوية العامة في الشارقة على طيب البداية، وسهولة الامتحان، كما شهدت اللجان الامتحانية استقرار والتزام الطلبة.
وقال كثير من الطلبة إن الامتحان أتى بمستوى جيد، ومن دون أسئلة غامضة، أو تعجيزية، وجميعها من داخل المنهج.

عجمان وأم القيوين

وفي السياق نفسه أجمع طلبة بالصف الثاني عشر، المسارين العام والمتقدم في مدارس إمارتي عجمان وأم القيوين، على سهولة أول امتحانات نهاية الفصل الدراسي الثالث للعام 2018 – 2019، في مادة التربية الإسلامية، مؤكدين أن الأسئلة كانت واضحة ومباشرة.
وذكر الطلبة أنهم أنهوا الإجابة عن جميع الأسئلة التي احتوت على 35 سؤلاً موزعة في 7 ورقات في الوقت المخصص لهم، معبرين عن فرحتهم بمستوى الأسئلة.

الفجيرة

وفي إمارة الفجيرة استهل طلاب وطالبات الصف الثاني عشر في المسارين العام والمتقدم امتحانات الفصل الثالث والأخير من العام الدراسي الحالي، بمادة التربية الإسلامية التي احتوت على 35 سؤلاً موزعة في 7 ورقات، مؤكدين سهولة الامتحان وعدم وجود صعوبة في التعامل معها. وعبر عدد من الطلاب والطالبات عن تفاؤلهم لبداية الامتحانات بالأسئلة التي جاءت في امتحان اليوم الأول والتي كانت أغلبيتها سهلة ولم تواجههم صعوبة في الإجابات التي جاءت أغلبيتها اختيارية.
كما أشاد عدد من أولياء أمور الطلبة بلجان المدارس ودورها في تهيئة الأجواء المريحة للطلاب.

رأس الخيمة

كما أكد طلبة الصف الثاني عشر في رأس الخيمة، أمس، سهولة الامتحان وعدم وجود صعوبة في التعامل مع أسئلة امتحان مادة التربية الإسلامية التي جاءت مباشرة وسهلة، حيث اتفق الطلبة على خلو الامتحان من أية تعقيدات، مؤكدين أن مادة التربية الإسلامية من المواد المريحة، وأن محتواها يعتمد على المعرفة اليومية والنماذج التي تدربوا عليها خلال العام الدراسي.
وأشاروا إلى أن ورقة الأسئلة جاءت في مستوى الطالب المتوسط مما ساعدهم على تحديد الإجابة بشكل مباشر وفي وقت قصير مستغلين بقية الوقت للمراجعة، والذي يعطيهم الكثير من التحفيز المعنوي لاستكمال امتحان الدراسات الاجتماعية اليوم، لحصد مزيد من الدرجات النهائية، فيما رأى آخرون أنه لا يراعي الفروق الفردية للطلاب.
وأكد بعض مديري المدارس في رأس الخيمة، عدم وجود شكاوى من اختبار مادة التربية الإسلامية، حيث تمكن الطلبة من الإجابة عن جميع الأسئلة، وإنهاء الامتحان قبل الوقت المحدد، وبالرغم من ارتفاع مستوى الامتحان مقارنة بالأعوام الماضية، إلا أن الطلبة استطاعوا الانتهاء من الإجابة عنه واستغلال الوقت المتبقي في المراجعة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً